كيري يجدد اتهامه لبوش لفشله في العراق   
الأربعاء 1425/9/14 هـ - الموافق 27/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 15:03 (مكة المكرمة)، 12:03 (غرينتش)
اتهم المرشح الديمقراطي للرئاسة الأميركية جون كيري الرئيس جورج بوش اليوم بـ"العجز الكبير" في الحرب على العراق ودلل على ذلك باختفاء مئات الأطنان من المتفجرات القوية.
 
ورد بوش الذي تحدث في ولاية كولورادو على هذا الاتهام بأن منافسه "له إستراتيجية خاطئة في بلاد خاطئة في الزمن الخاطئ".
 
وخاض الرئيس ومنافسه خلافا حادا خاصة في ما يتعلق بالحرب على ما يسمى الإرهاب وغزو العراق في الأسبوع الأخير من خوض الانتخابات.

وقلل الناطق باسم البيت الأبيض سكوت مكليلان من أهمية التهديد الذي تشكله المتفجرات التي فقدت من أحد المعسكرات في العراق. وأضاف "قمنا بتدمير أكثر من 243 ألف ذخيرة وسندمر ذخائر أخرى يقدر عددها بحوالي 163 ألفا.
 
من جهتها قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن حوالي 350 طنا من المواد شديدة الإنفجار اختفت في العراق ويبدو أنها سرقت بسبب انعدام الأمن في هذا البلد.
 
ويركز كل من بوش وكيري على بعض الولايات التي تشكل تنافسا حقيقيا وهي الولايات التي يمكن أن تقلب النتائج رأسا على عقب في آخر الدقائق.

الجدير بالذكر أن استطلاعات الرأي العام التي أجريت الأسابيع الثلاثة الماضية قد أفرزت تقاربا قويا بين المتنافسين وإن كان الرئيس بوش يحقق تقدما طفيفا على منافسه. ووفقا لاستطلاعات سابقة أظهر الناخبون مزيدا من الاهتمام بمسألتي مكافحة الإرهاب والاقتصاد يليهما موضوع العراق.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة