منظمة العفو تدعو لإطلاق أربعة معتقلين بحرينيين   
الثلاثاء 1421/10/28 هـ - الموافق 23/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دعت منظمة العفو الدولية حكومة البحرين إلى الإفراج غير المشروط عن أربعة معارضين شيعة معتقلين بدون محاكمة منذ خمسة أعوام لقيامهم بأنشطة سياسية ودينية لا تتسم بالعنف، وتأتي في إطار المطالب الشعبية بإعادة البرلمان الذي حله أمير البلاد السابق.

والمعارضون الأربعة هم عبد الوهاب حسين، وسيد إبراهيم عدنان علوي، والشيخ حسن علي محمد جمعة سلطان، وحسن علي مشيمع. وأوضح بيان منظمة العفو أن الأربعة أوقفوا في 21 و22 يناير/ كانون الثاني 1996 إثر التظاهرات التي جرت في البحرين احتجاجا على إغلاق قوى الأمن عددا من المساجد كانوا دعوا فيها بشكل سلمي إلى إعادة البرلمان الذي تم حله في 1975.

وتابع البيان أن المعتقلين تعرضوا لضغوط من أجهزة الأمن لتوقيع وثائق قدموا فيها اعتذارات عن أنشطتهم السياسية الماضية كما تعهدوا فيها بعدم القيام بمثل هذه الأنشطة في المستقبل. وكانت البحرين حتى عام 1999 مسرحا لاضطرابات مناهضة للحكومة حرّكتها المعارضة الشيعية التي تطالب بتفعيل الدستور وإعادة الحياة البرلمانية.

وكانت الاضطرابات التي اندلعت في البحرين في ديسمبر/ كانون الأول 1994 أدت إلى مقتل 38 شخصا على الأقل. وقد توقفت عمليا منذ تولي الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة السلطة بعد وفاة والده الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة في مارس/آذار 1999.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة