مقتل واعتقال 18 مسلحا في إندونيسيا   
الاثنين 1431/10/12 هـ - الموافق 20/9/2010 م (آخر تحديث) الساعة 20:10 (مكة المكرمة)، 17:10 (غرينتش)
قائد الشرطة الاندونيسية خلال مؤتمره الصحفي (الفرنسية)
أعلنت الشرطة الإندونيسية أنها قتلت في نهاية الأسبوع عددا من المسلحين المنتمين إلى الجماعة الإسلامية التي يعتقد أنها مرتبطة بتنظيم القاعدة واعتقلت عددا آخر، فيما اعتبر ضربة قوية للجماعة.
 
وقال قائد الشرطة الجنرال بامبنغ هنارسو دانوري في مؤتمر صحفي إن مداهمة المجموعة التي سبق أن أقامت معسكر تدريب في أدغال آتشه شمال جزيرة سومطرة, أدت إلى مقتل ثلاثة من أعضاء الجماعة وإلقاء القبض على 15 آخرين.
 
وأشار إلى أن الجماعة نفذت في السابق عدة عمليات سطو مسلح استهدفت بنوكا ومؤسسات مالية بهدف تمويل هجماتهم.
 
وأكد دانوري أن الأموال التي غنمتها الجماعة من عمليات السطو المسلح استخدم بعضها في شراء كيلوغرام ونصف من مادة تي إن تي المتفجرة وبعض الأسلحة.
 
وتتهم الشرطة الجماعة الإسلامية بالتخطيط لانقلاب ضد نظام الرئيس سوسيلو بامبنغ يوديونو, وتحويل إندونيسيا إلى بلد يطبق الشريعة الإسلامية.
 
يذكر أن الحملات الأمنية التي تشنها السلطات الإندونيسية على معاقل من تسميهم "الإرهابيين" باتت تثير جدلا واسعا في البلاد, خاصة بعد مقتل عدد من المشتبه فيهم خلال المداهمات, وهو ما تعارضه الجماعات الحقوقية التي تطالب بإعطاء المتهمين فرصة للدفاع عن أنفسهم عبر محاكمات نزيهة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة