مقتل سبعة في هجومين بمالي   
السبت 7/4/1437 هـ - الموافق 16/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 9:29 (مكة المكرمة)، 6:29 (غرينتش)

لقي جنديان وعنصر من قوات شبه عسكرية مصرعهم أمس في هجومين منفصلين شمال مالي ووسطها، نفذهما مسلحون، قتل أربعة منهم على الأقل.

وقالت مصادر عسكرية وأمنية إن الهجوم الأول وقع صباح أمس على بعد نحو 80 كلم من مدينة تمبكتو شمال غرب البلاد، واستهدف وفق بيان لوزير الدفاع تيمان أوبير كوليبالي مجموعة الحراسة التي كانت تواكب مؤنا وتجهيزات يحملها الجيش موجهة إلى نازحين في شمال البلاد.

وأوضح كوليبالي أنه "خلال الاشتباك قتل جنديان وأصيب ثلاثة آخرون، كما تم خطف سيارة عسكرية، ورد الجنود ببسالة وقتلوا أربعة إرهابيين وأصابوا ثلاثة".
    
وأعلن مصدر بالجيش، مساء أمس، أن الهجوم الثاني استهدف سوقا أسبوعيا بمنطقة موبتي بمدينة ديورا وسط البلاد، وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع  دياران كوني "دخل مسلحون المنطقة وراحوا يطلقون النار في كل مكان" مشيرا إلى مقتل شخص واحد على الأقل، بينما أفاد فرع الدرك المحلي أن مسلحين معممين اقتحموا المدينة وأطلقوا النار بالهواء قبل أن يقتلوا حارس مياه وغابات وهم يكبرون.

يُشار إلى أن مسلحين قتلوا، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، عشرين شخصا بهجوم على فندق شهير بالعاصمة باماكو، كما اختطفوا امرأة سويسرية من مقر إقامتها في تمبكتو قبل أسبوع.
    
وكان مقاتلو أنصار الدين المرتبطة بـ تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي سيطروا على تمبكتو  عام 2012 ، وطرد القسم الأكبر منهم من شمال مالي عقب تدخل دولي بزعامة فرنسا في يناير/كانون الثاني2013.

يُذكر أن الحكومة كانت وقعت مع عدد من قادة المتمردين اتفاق سلام في يونيو/حزيران 2014 لتهدئة مخاوف الانفصاليين، لكنه لم يطبق بشكل كامل حتى الآن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة