اليابان تجمد أرصدة حماس والجهاد الإسلامي ولشكر طيبة   
الجمعة 1422/10/27 هـ - الموافق 11/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت الحكومة اليابانية إنها أضافت ثلاث منظمات إلى قائمة الجماعات والأفراد التي قررت في وقت سابق تجميد أرصدتها المالية، وذلك في إطار جهودها للحد من عمليات تمويل الجماعات التي تصفها بالإرهابية.

وفرضت السلطات رقابة على أي تعاملات مالية قد تكون لها علاقة بكتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية حماس وحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، وجماعة لشكر طيبة إحدى الفصائل الإسلامية المقاتلة في كشمير.

وجاء في بيان مشترك لوزارة المالية اليابانية مع وزارتي الخارجية والتجارة أن اليابان تقيد الحركات المالية لما مجموعه 12 منظمة وأشخاصا يشتبه بأن لهم علاقة بأنشطة إرهابية إضافة إلى قائمة أخرى تضم 293 اسما يعتقد بأن لأصحابها علاقة بحركة طالبان الأفغانية.

وفي خطوة لمحاصرة حركة طالبان الأفغانية أعلنت اليابان في 22 سبتمبر/ أيلول الماضي أن أي تحويلات مالية لحسابات مصرفية في أفغانستان أو لأشخاص لهم صلة بطالبان ويعيشون في الخارج تحتاج إلى موافقتها أولا. وأعلنت أنها جمدت ثلاثة حسابات مصرفية لطالبان بقيمة 600 ألف دولار أميركي فضلا عن تجميد 28 حسابا بنكيا بقيمة مجملها 136 ألف دولار للاشتباه بأن لها علاقة بطالبان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة