حالات توقيف غير قانونية بالمطارات الأميركية   
السبت 1424/10/13 هـ - الموافق 6/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قائمة حظر الطيران تحد من حرية طيران المواطنين الأميركيين (أرشيف)
أعلن اتحاد الحريات المدنية الأميركي أمس أن السلطات الأميركية لديها قائمة تضم أسماء للممنوعين من السفر جوا ترتكز إلى أسس غير واضحة.

وقال الاتحاد في بيان له أمس "من المرجح أن يتم توقيف واستجواب آلاف الركاب الأبرياء بالمطارات في مختلف أنحاء البلاد بسبب القائمة" متسائلا هل سيعاقب هؤلاء داخل البلاد أو خارجها بسبب قائمة حظر الطيران؟.

وأضاف الاتحاد الذي راجع الوثائق التي تستهدف تقييد حركة من تصفهم بالإرهابيين أنها لا تقدم أي معلومات بشأن كيفية تجميع قائمة حظر الطيران وعدد أسماء المدرجين بها وما إذا كان من الممكن إدراج اسم شخص لمجرد احتجاجه ضد الحرب في العراق؟.

وأشار الاتحاد إلى أن الوثائق أظهرت أن مكتب التحقيقات الفدرالي (FBI) وكذلك إدارة أمن النقل المسؤولة عن أمن المطارات اكتشفا حالات توقيف واستجواب مسافرين بصورة غير قانونية.

ونشرت الوثائق هذا الأسبوع استجابة لطلب تقدم به قبل عام وفقا لقانون حرية المعلومات اثنان من نشطاء السلام وهما جان آدامز وريبيكا جوردون كانا قد اعتقلا في مطار سان فرانسيسكو الدولي.

وقد تم استحداث قائمة حظر الطيران بهدوء عقب هجمات 11 سبتمبر/ أيلول لكنها أدت إلى كثير من الشكاوي من قبل المواطنين الذين قالوا انهم يتعرضون للاعتقال بدون سبب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة