أوباما للكونغرس: تبنوا التأمين الصحي   
الأحد 6/4/1431 هـ - الموافق 21/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 13:20 (مكة المكرمة)، 10:20 (غرينتش)

أكد أوباما أن التأمين الصحي سيشمل الأسر العادية (الجزيرة-أرشيف)

كثف الرئيس الأميركي باراك أوباما، وبمساندة زعماء الحزب الديمقراطي، جهوده لكسب أكبر عدد من الأصوات في معركة إقرار مشروع قانون الرعاية الصحية.

وأكد أوباما أن التأمين سيشمل الأسر العادية والتي هي بحاجة إلى مثل هذا النوع من الخدمات.

وقال أوباما "لانفعلوا ذلك من أجلي افعلوه من أجل هؤلاء الناس الذين يعانون". وتقدر كلفة المشروع بـ940 مليار دولار على مدار عشر سنوات.

وقد قرر مجلس النواب التصويت على المشروع وفرض ضوابط جديدة على ممارسات شركات التأمين, بالإضافة إلى احتواء أكثر من ثلاثين مليون مواطن لا يشملهم التأمين الصحي.

والمعروف أن قضية تأييد المشروع تتصدر أولويات أميركا الداخلية، وأدت إلى انقسام في البلاد خلال ما يزيد على عام سادت خلاله حالة من الجدل الشديد.

واتحد الجمهوريون في معارضة مشروع القانون، الذي انقسم بشأنه الرأي العام، بينما يتردد الكثير من الديمقراطيين المعتدلين في دعم المشروع المثير للجدل.

وقال زعيم الأقلية الجمهورية جون بوينر في مجلس النواب للصحفيين "إن الشعب الأميركي لا يرغب أن تكون له أي يد في هذا".

وأضاف "إذا كان أي شخص يعتقد أن الشعب الأميركي سينسى هذا التصويت, فلنرى".

ويأمل بوينر أن يترجم الغضب الشعبي إلى مكاسب انتخابية عندما يحل موعد انتخابات التجديد النصفي للكونغرس في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

والتصويت الذي سيجرى اليوم ليس الخطوة النهائية في الملحمة الطويلة, حيث سيصوت مجلس النواب على تشريع وافق عليه مجلس الشيوخ في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وكان أوباما قد وجه نداء أخيرا قبيل التصويت على مشروع قانون الرعاية الصحية أمس السبت في مبنى الكونغرس (الكابيتول) لحشد تأييد المشرعين الديمقراطيين للمشروع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة