إجراء مزيد من الفحوص لبافاروتي في المستشفى   
الثلاثاء 1428/8/8 هـ - الموافق 21/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 7:20 (مكة المكرمة)، 4:20 (غرينتش)
نجم الأوبرا الإيطالي لوشيانو بافاروتي (الفرنسية-أرشيف)
صرح المستشفى الذي يعالج نجم الأوبرا الإيطالي لوشيانو بافاروتي بأنه لا يزال تجرى له فحوص طبية بعد أسبوعين تقريبا من دخوله للعلاج، وأن تلك الفحوص ستستمر بضعة أيام أخرى وتتعلق بمرض السرطان.
 
وكان بافاروتي -71 عاما- الذي يعتبر واحدا من أفضل أصوات التينور في جيله قد دخل المستشفى مصابا بارتفاع كبير في درجة الحرارة في موطنه بلدة مودينا.
 
وقال مدير أعمال بافاروتي الأسبوع الماضي إن المغني الذي أجريت له جراحة لإزالة ورم في البنكرياس في يوليو/تموز عام 2006 حصل على موافقة الأطباء بالعودة إلى منزله وسيخرج من المستشفى قريبا.
 
إلا أن زوجته نيكوليتا مانتوفاني قالت في وقت لاحق إن بافاروتي يفضل البقاء في المستشفى في الوقت الراهن لأنه يشعر براحة أكبر هناك وهو يعالج في قسم مرضى السرطان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة