العراق: تقدم في المباحثات بشأن ملف المفقودين الكويتيين   
الثلاثاء 1423/12/17 هـ - الموافق 18/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سيدة كويتية تحمل صورة ابنها الذي أسرته القوات العراقية أثناء الحرب (أرشيف)
أعلن مسؤول عراقي الاثنين أن بغداد قدمت للكويت في اجتماعات عقدت الأحد بمقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في الأردن معلومات ووثائق جديدة عن مفقودين كويتيين، بينما لم تقدم الكويت -حسب المسؤول العراقي- إلى الآن أي معلومات بشأن المفقودين العراقيين.

وقال السفير لدى وزارة الخارجية العراقية عبد المنعم القاضي "إن اجتماع الأحد كان ناجحا وإيجابيا، من وجهة نظرنا، وقد قام الجانب العراقي بتقديم وثائق جديدة كان الكويتيون طلبوها في اجتماعات سابقة، وقدمنا أيضا معلومات مفصلة عن مصير أحد المفقودين الكويتيين ووعدناهم بتقديم معلومات عن ستة مفقودين آخرين".

وأضاف أن العراق جاد في البحث عن المفقودين الكويتيين، معربا عن عدم رضا بغداد عن موقف الجانب الكويتي لعدم تقديم معلومات عن المفقودين العراقيين البالغ عددهم 1137. وكان الجانبان اجتمعا في مقر اللجنة الدولية للصليب الاحمر في عمان الأحد لبحث موضوع الأسرى والمفقودين لدى البلدين ضمن سلسلة من اللقاءات يعقدانها في عمان.

وقال القاضي إن العراق أطلق سراح كل الأسرى الكويتيين والأسرى من الجنسيات الأخرى عام 1991 كأحد شروط وقف إطلاق النار استنادا إلى القرار 686 وإن موضوع المباحثات بين الجانبين هو موضوع المفقودين العراقيين والكويتيين. وقال مسؤولون كويتيون الأحد إن المباحثات مع الجانب العراقي لم تحرز أي تقدم أو انفراج في موضوع المفقودين الكويتيين.

وعقد اجتماع في الثامن من يناير/ كانون الثاني الماضي هو الأول من نوعه لبحث المسألة منذ قاطع العراق المحادثات عقب القصف الأميركي عام 1998. وقالت بغداد إنها سجلت اعتقال 126 من بين 605 أشخاص فقدوا خلال فترة الاحتلال وإنها فقدت أثرهم خلال الأحداث التي تلت الحرب عام 1991. ومن بين الأشخاص الـ605 هناك نحو 550 كويتيا والباقون من جنسيات مختلفة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة