أبرز قرارات بوش المرتقبة ضمن إستراتيجيته الجديدة   
الأربعاء 1427/12/21 هـ - الموافق 10/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 19:31 (مكة المكرمة)، 16:31 (غرينتش)
جورج بوش قد يحدد سلسلة من الأهداف للحكومة العراقية (الفرنسية-أرشيف)
يلقي الرئيس الأميركي جورج بوش فجر الخميس خطابا يعرض فيه إستراتيجيته الجديدة حول العراق، وفيما يلي أبرز القرارات التي يمكن أن يعلنها طبقا لما ذكره مسؤولون بوسائل إعلام أميركية:
 
• تعزيز القوات الأميركية المنتشرة بالعراق مع إرسال حوالي 20 ألف جندي إضافي، خلافا لرأي الديمقراطيين الذين يسيطرون على غالبية مقاعد الكونغرس وللرأي العام الأميركي المعارض عموما للالتزام الأميركي في العراق.

وسيعزز هؤلاء الجنود حوالي 132 ألف عسكري أميركي منتشرين حاليا في العراق بهدف خفض حدة العنف بين مختلف الأطراف وضمان الأمن في بغداد وإرساء الاستقرار في البلاد لإفساح المجال أمام انسحاب للقوات الأميركية في مرحلة لاحقة.
 
• تقديم مليار دولار من المساعدات الاقتصادية للحكومة العراقية. وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن هذه المساعدة المالية ستتيح خلق وظائف للعراقيين وضمان الأمن في المناطق الخطيرة عبر تنظيم تعاون أكبر بين الجنود الأميركيين والعراقيين.

وقد ورصدت الولايات المتحدة منذ حوالي أربع سنوات أكثر من 350 مليار دولار للحرب في العراق حسب أرقام مستندة إلى تقديرات هيئتين رسميتين في الكونغرس الأميركي.
 
• تحديد أهداف للحكومة العراقية: ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن الرئيس بوش قد يحدد سلسلة من الأهداف للحكومة العراقية في المجالات السياسية والاقتصادية والأمنية في محاولة لإرساء الاستقرار في البلاد.

وتدعو هذه الأهداف حسب الصحيفة إلى إشراك السنة بشكل أكبر في العملية السياسية وإقرار إجراءات لتوزيع العائدات النفطية وفق عملية تأخرت كثيرا وتليين السياسة الحكومية حيال البعثيين السابقين.
 
• الحوار في الشرق الأوسط: من المتوقع أن يوجه الرئيس الأميركي إشارة تتيح استئناف عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين إثر ضغوط كثيفة من الأوروبيين ودول عربية "معتدلة".
 
• في المقابل سبق أن أعلن بوش بوضوح أنه لا يعتزم الدخول في حوار مباشر مع أي من إيران وسوريا مثلما أوصت به مجموعة الدراسات حول العراق في نهاية العام 2006.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة