إيران تتمسك بموعد أغسطس للرد على عرض الحوافز   
الجمعة 1427/6/4 هـ - الموافق 30/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:47 (مكة المكرمة)، 21:47 (غرينتش)
متكي يتحدث بالجمعية العامة في نيويورك الخميس (رويترز)

تمسكت إيران اليوم بالموعد المحدد الذي قالت إنها سترد فيه على حزمة المقترحات والحوافز الأوروبية، فقال وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي إن بلاده سترد في أغسطس/آب.
 
وأكد عقب خطاب له الخميس في الجمعية العامة للأمم المتحدة أنه لا يمكن تقديم رد قبل الإجابة عن الأسئلة والنقاط الغامضة وتوضيحها.
 
وقال متكي إن الاقتراحات وحزمة الحوافز قد جرت دراستها "بجدية وعناية" من قبل مسؤولين إيرانيين، مضيفا أنهم سيسعون لطلب إيضاح بشأن ما وصفها "بالنقاط المبهمة" في حزمة الحوافز والمسائل الأخرى التي تهم طهران.
 
وكشف عن لقاء مرتقب بين مسؤولين إيرانيين والممثل الأعلى للسياسة الخارجية والأمنية في الاتحاد الأوروبي وخافيير سولانا في إسبانيا الأسبوع القادم، معربا عن أمله في أن يتم إيضاح التساؤلات الإيرانية في ذلك الوقت.
 
وقال متكي "بمجرد أن يتحقق ذلك سنعلن ردنا ولكن ليس قبل أغسطس/آب القادم". وهو الموعد الذي حدده الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد.
 
يذكر أن حزمة المقترحات الدولية تعرض مجموعة من الحوافز الاقتصادية مقرونة مع تهديدات لإيران مقابل وقف برنامجها لتخصيب اليورانيوم.
 
وقدم سولانا هذه المقترحات إلى طهران مطلع هذا الشهر، وطالبت الولايات المتحدة طهران بالرد على المقترحات خلال أسابيع وليس شهورا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة