إنقاذ علماء المحطة القطبية الروسية   
السبت 1425/1/14 هـ - الموافق 6/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عملية إنقاذ العلماء تمت بنجاح (رويترز- أرشيف)
تم اليوم السبت إجلاء العلماء الروس الاثني عشر الذين كانوا عالقين على كتلة جليدية بالقطب الشمالي بعد غرق محطتهم القطبية الأربعاء الماضي.

ونقلت وكالة إنترفاكس عن رئيس الاتحاد الروسي لمكتشفي القطبين والمسؤول عن عملية الإنقاذ إرتور تشيلنغاروف إن العملية جرت في ظروف بالغة الصعوبة وكللت بالنجاح.

وأضاف أن مروحية تنقل الرجال الاثني عشر الذين لم يصب أي منهم بجروح إلى جزيرة سبيتزبرغن النرويجية التي تبعد 700 كلم عن محطة سيفرني بوليوس 32، مشيرا إلى أنه تم كذلك إنقاذ كلبين كانا يرافقان البعثة العلمية.

وغرقت المحطة الروسية بشكل شبه كامل الأربعاء حين تحطمت كتلة الجليد التي أقيمت عليها في حادث هو الأول من نوعه، على حد قول الخبراء.

وكانت المحطة SB32 القائمة على قطعة جليدية مساحتها 1.5 كلم وعرضها كيلو مترين أول محطة تستأنف استكشاف القطب الشمالي بعد توقف العمليات طوال 12 عاما, وكان من المقرر أن تنهي مهمتها في أبريل/ نيسان القادم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة