"الجهاد" ترحب بإلغاء وصم حماس بالإرهاب في مصر   
السبت 18/8/1436 هـ - الموافق 6/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 22:56 (مكة المكرمة)، 19:56 (غرينتش)

رحبت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، بقرار محكمة مصرية، بإلغاء حكم سابق يعتبر حركة المقاومة الإسلامية (حماس) "منظمة إرهابية".

وقالت الحركة في بيان لها نشر مساء السبت، إنها ترحب بهذا القرار وتعتبره "تأكيدا على تمسك القاهرة بدورها القومي تجاه القضية الفلسطينية".

وأعربت الحركة عن أملها بأن يكون القرار مدخلا لإعادة العلاقات بين مصر وحماس، وأن تنعكس نتائجه إيجابا على قطاع غزة، ورعاية مصر للملفات الفلسطينية.

وكانت محكمة استئناف القاهرة للأمور المستعجلة قد قضت السبت بإلغاء حكم سابق يعتبر حركة حماس "منظمة إرهابية"، وذلك في خطوة تعتبر حكما نهائيا في هذه الدعوى.

وصدر حكم أول درجة عن محكمة القاهرة للأمور المستعجلة في 28 فبراير/شباط الماضي، بعد قبول دعوة من محاميين يزعمان "تورط حماس في القيام بالعديد من الأعمال الإرهابية داخل الأراضي المصرية".

إلا أن الحكومة المصرية، ممثلة في "هيئة قضايا الدولة"، طعنت في مارس/آذار على هذا الحكم، استنادا إلى صدور قانون لـ"الكيانات الإرهابية"، يجعل إدراج شخص أو منظمة على قوائم الإرهاب ليس من اختصاص محاكم الأمور المستعجلة.

وفي تعليقها على حكم اليوم، اعتبرت حركة حماس إسقاط الحكم القضائي باعتبارها "منظمة إرهابية" في مصر "تطورا مهما وخطوة إيجابية" تحافظ على الدور المصري تجاه الملفات الفلسطينية.

وتعتبر مصر الراعي الرئيسي لمفاوضات التهدئة بين الفلسطينيين والإسرائيليين بعد العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة في صيف 2014، كما أنها الراعي الرئيسي لملف المصالحة الفلسطينية، واستضافت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي مؤتمرا لإعادة إعمار غزة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة