الشرطة البرازيلية تعتقل خاطف حافلة وتحرر الرهائن   
السبت 1427/10/20 هـ - الموافق 11/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 7:40 (مكة المكرمة)، 4:40 (غرينتش)
مسعفون يحاولون إخراج أحد الرهائن من الحافلة (الأوروبية) 
سيطرت الشرطة على مسلح احتجز رهائن داخل حافلة في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية دون إطلاق رصاصة واحدة.
 
وأطلقت الشرطة سراح الرهائن ومن بينهم طليقة هذا الرجل بعد مواجهة استمرت عشر ساعات بثها التلفزيون الوطني.
 
وقال قائد شرطة ريو دي جانيرو هدسون دي أجويار لمحطة تلفزيون غلوبو إن رجال الشرطة دخلوا الحافلة وأطلقوا سراح الرهائن واعتقلوا المسلح بعد أن أقنعه المفاوضون بتسليم مسدسه والاستسلام.
 
وقال أجويار للصحفيين "قال لنا إنه لم يكن يريد إيذاء أي من الرهائن وإن مشكلته مع زوجته السابقة، إنه عمل انفعالي".
 
وأطلق الرجل معظم رهائنه خلال محادثات جرت مع الشرطة طوال اليوم، وأطلق المسلح الذي لم يعلن اسمه عشرات من الركاب من الحافلة التي كانت مكتظة وذلك بعد فترة وجيزة من بدء الحادث في ساعة الذروة الصباحية.
 
وأظهرت مشاهد حية بثها التلفزيون الوطني ضباط الشرطة وهم يصوبون بنادقهم عبر نوافذ الحافلة قبل أن يبدأ الرهائن المتبقون الخروج.
 
ونقلت الشرطة عن ركاب قولهم إن الرجل الذي يتراوح عمره بين الثلاثين والأربعين اتهم زوجته السابقة بخيانته وهدد بقتلها ثم الانتحار. واستمر زواج الاثنين عشر سنوات قبل أن يتفرقا منذ أربعة أشهر.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة