إقبال على منتجات الحلال بموسكو   
الاثنين 1432/2/12 هـ - الموافق 17/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 16:30 (مكة المكرمة)، 13:30 (غرينتش)
صناعة لحوم الحلال تضاعفت خلال السبع سنوات الأخيرة أكثر من مائة مرة (الجزيرة نت)

الطيب الزين-موسكو
 
يشهد سوق الحلال نمواً متزايداً في روسيا مؤخرا، وتحظى محلات بيع هذه المنتجات بشعبية كبيرة من المسلمين وغيرهم بالعاصمة موسكو.
 
ويشرف مركز "حلال" للمعاييرِ والمواصفات التابع لمجلس المفتين في روسيا على معايير ضبط الجودة وفق تعاليم الشريعة الإسلامية, كما يقوم بإصدار شهادات الترخيص والإشراف على عملية بيع المنتجات.
 
وأوضح مدير قسم ضبط الجودة بمركز حلال, جعفر عزيز بايف، أن سوق الحلال ارتبط لدى الكثيرين بالمفهوم التقليدي على أنه سوق اللحوم والأطعمة فقط، لكنه يمتد ليشمل صناعات أخرى مثل الملبوسات ومستحضرات التجميل والأدوية العلاجية بالإضافة إلى مجال السياحة والمستوصفات ودور التوليد والنوادي الرياضيةَ وحتى وسائل النقل, مشيراً إلى ظهور التاكسي الحلال فى تترستان مؤخراً.

إقبال
متاجر بيع منتجات الحلال تشهد إقبالاً واسعاً من المسلمين وغيرهم (الجزيرة نت)
وأضاف بايف للجزيرة نت أن عدد المتاجر الحلال في موسكو لم يكن يتجاوز متجرين في السنوات الماضية، بينما يوجد في الوقت الراهن أكثر من ثلاثين متجراً غير أقسام الحلال الموجودة داخل المحلات التجارية الكبرى.
 
وأوضح أن حجم إنتاج صناعة لحوم الحلال تضاعف خلال السبع سنوات الأخيرة أكثر من مائة مرة، حيث بلغ حجم الإنتاج بداية عام 2010 أكثر من سبعة آلاف طن، بالمقارنة مع حجم الإنتاج عام 2003 البالغ حوالي سبعين طناً، مشيراً إلى أن الكثير من منتجات الحلال تصدر إلى الدول الإسلامية وخاصة بلدان رابطة الدول المستقلة. 
             
وحذر مدير قسم ضبط الجودة بمركز حلال من أن الأعوام الأخيرة شهدت ظهور الكثير من المنتجات المغشوشة والتي تروج على أنها حلال.
 
وفي استطلاع للجزيرة نت لمعرفة آراء المواطنين بشأن المنتجات الحلال، أعرب العديد من المواطنين عن رضاهم بجودة السلع المعروضة، وعن أسعارها.
 
وتقول مارينا ألكساندروفنا "بالرغم من أنني لست مسلمة فإن وجود علامة حلال بالمنتجات الغذائية يشعرني بالاطمئنان، فقد تعودت ومعي عدد من معارفي على شراء معظم احتياجاتنا الغذائية من متاجر الحلال" مطالبة بزيادة كمية السلع المعروضة.
 
بايف: ظهرت الكثير من المنتجات المغشوشة والتي تروج على أنها حلال (الجزيرة نت)
معرض دولي
وفي ذات السياق، قالت مديرة مكتب المشروعات الاقتصادية لمجلس المفتين بمدينة كليمولينا للجزيرة نت إن المجلس يستعد لتنظيم أضخم معرض دولي لمنتجات الحلال في مايو/ أيار المقبل يهدف لإيجاد سوق إسلامية مشتركة وتعزيز التعاون مع المؤسسات الاقتصادية الإسلامية.

وكان مجلس المفتين قد تلقى بوقت سابق رسالة من أندري دينيسوف النائب الأول لوزير الخارجية معلنا استعداد وزارته للمساهمة في تنظيم معرض منتجات الحلال القادم بموسكو.

يُذكر أن أول معرض دولي لمنتجات الحلال أقيم بموسكو في يونيو/ حزيران من العام الماضي.

ووفق معطيات الخبراء فإن سوق الحلال في روسيا يبلغ حجمه حوالي ثلاثة مليارات دولار، ويتوقع أن يزيد بنسبة 14% خلال العام الجاري.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة