مؤسس "سبيس إكس" يطمح إلى إيصال الإنترنت للمريخ   
الأحد 28/3/1436 هـ - الموافق 18/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 16:37 (مكة المكرمة)، 13:37 (غرينتش)

يخطط مؤسس شركة "سبيس إكس" الأميركية لتكنولوجيا الفضاء إيلون ماسك إلى بناء أقمار صناعية تسهم في توفير اتصالات إنترنت عالية السرعة للأرض، والتي يمكن أن تمتد في يوم ما لتصل إلى المريخ، ليبقى رواد الفضاء على اتصال بالشبكة العنكبوتية عندما يهبطون هناك في نهاية المطاف.

وجاءت تصريحات ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا موتورز الأميركية المتخصصة في تصميم وتصنيع السيارات الكهربائية لمجلة "بلومبيرغ بيزنس ويك" الأسبوعية خلال حدث أقامته سبيس إكس في مدينة سياتل الجمعة الماضي.

وأوضح ماسك أن مشروع قمر الإنترنت الصناعي سيوفر شبكة إنترنت عالمية وسريعة ورخيصة لا تعيقها الأسلاك الأرضية، وقال إن "سرعة الضوء في فراغ الفضاء أسرع بـ40% منها في أسلاك الألياف الضوئية". مشيرا إلى أن الإنترنت التي ستقدمها الأقمار الصناعية يمكن أن تخدم المناطق السكانية قليلة الكثافة المتناثرة حول العالم.

واعتبر أن شبكة الأقمار الصناعية التي يطمح إلى بنائها ستكون أكبر نظام اتصالات عالمي، وسيتم إطلاقها إلى المدار الأرضي على ارتفاع 750 ميلا (نحو 1207 كيلومترات) فوق سطح الأرض، وذلك بمسافة أخفض من مدار أغلب أقمار الاتصالات الحالية.

وعلى المستوى النظري، فإن شبكة الأقمار الصناعية تلك يمكن أن تنافس الكابلات البحرية التي لا زالت تواجه مشكلة في توصيل خدمة الإنترنت لبعض المناطق حول العالم، كما أن المسافة المنخفضة لتلك الأقمار قد تساعد على تشغيل أغلب خدمات الشبكة العنكبوتية دون أي مشاكل، نظرا لقصر المسافة التي ستقطعها الإشارات الكهرومغناطيسية بين القمر الصناعي والجهاز المستقبل للإشارة.

لكن حلم ماسك لا ينتهي عند هذا الحد، ونظرا لأنه يضع صوب عينيه مستعمرة مستقبلية على المريخ، فإن مؤسس سبيس إكس المتخصصة في تصنيع المركبات الفضائية التجارية يطمح إلى أن يمتد الاتصال بالإنترنت إلى الكوكب الأحمر عندما يهبط البشر على سطحه في نهاية المطاف.

وقال "سيكون من المهم أن يحظى المريخ بشبكة اتصالات عالمية أيضا"، مضيفا "أعتقد أن هذا الشيء يجب أن يتم، لأنني لا أرى أحدا آخر يفعل ذلك".

وتوقع ماسك أن يكلف مشروعه عشرة مليارات دولار، وأن يحتاج خمس سنوات على الأقل للانطلاق به من الأرض، وسيبدأ ستون موظفا من مكتب سبيس إكس الجديد في سياتل في عملية بناء الأقمار الصناعية اللازمة لإنجاز المشروع ولوازم إطلاقها ونقلها للمدار الأرضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة