وزير خارجية إسرائيل في أفريقيا   
الخميس 13/9/1430 هـ - الموافق 3/9/2009 م (آخر تحديث) الساعة 7:06 (مكة المكرمة)، 4:06 (غرينتش)
ليبرمان يقوم بجولة في خمسة بلدان أفريقية (الفرنسية)

بدأ وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان جولة أفريقية الأربعاء بعد يوم من اتهام الزعيم الليبي معمر القذافي إسرائيل بتأجيج الصراعات بالقارة الأفريقية.
 
وقال ليبرمان في تصريح صحفي بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا "من المهم للغاية في إطار الاتحاد الأفريقي أن تعكس قرارات ونشاطات الدول الأفريقية تناولا إيجابيا وبناء يرفض القرارات المنحازة ضد إسرائيل".
 
وبدأ ليبرمان جولته الأفريقية برفقة وفد يضم رجال أعمال ودبلوماسيين ومسؤولين عسكريين وتشمل إثيوبيا وكينيا وغانا ونيجيريا وأوغندا.
 
وقال ليبرمان في بيان لوزارته إن "زيارة أفريقيا تكتسي أهمية كبرى بالنسبة لتحسين وضع إسرائيل في المجتمع الدولي".
 
وتأتي تصريحات ليبرمان مباشرة بعد اتهامات وجهها القذافي لإسرائيل -خلال القمة الاستثنائية للاتحاد الأفريقي التي عقدت مؤخرا بالعاصمة الليبية طرابلس- بتورطها في تأجيج الصراعات بالقارة.
 
ونبه القذافي القادة الأفارقة إلى أن الإسرائيليين يسعون للتدخل في مشاكل كل الأقليات في أفريقيا وغيرها بحجة أنهم أقلية، وبالتالي يسخرون سفاراتهم للبحث عن الأقلية التي تبحث عن الهوية الإقليمية سواء كانت دينية أو لغوية أو عرقية.
 
وأكد الزعيم الليبي أن إسرائيل من خلال محاولتها القيام بذلك تسعى إلى أن يكون لها امتداد داخل كل دولة أفريقية وحتى خارج أفريقيا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة