الروسية كوزنتسوفا تؤكد براءتها من تعاطي المنشطات   
الثلاثاء 7/12/1425 هـ - الموافق 18/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:27 (مكة المكرمة)، 13:27 (غرينتش)

هل تؤثر هذه القضية على مستوى كوزنتسوفا في بطولة أستراليا? (رويترز)

ردت لاعبة التنس الروسية سفتلانا كوزنتسوفا بقوة على اتهامها بتناول مواد منشطة محظورة وقالت إنها تفخر بكونها رياضية شريفة ونظيفة.
 
وخلال مشاركتها في منافسات بطولة أستراليا المفتوحة للتنس أولى البطولات الأربع الكبرى للموسم الحالي، أوضحت كوزنتسوفا المصنفة الخامسة عالميا أن نتيجة الفحص الإيجابي تعود لتناولها دواء لمعالجة الزكام قبل خوض مباراة استعراضية ببلجيكا يوم 19 ديسمبر/ كانون الأول الماضي.
 
وأضافت اللاعبة الروسية التي فازت ببطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية العام الماضي أنها خضعت للكشف عن المنشطات أكثر من 10 مرات في ذلك العام ولم تكن النتيجة إيجابية في أي منها, مؤكدة أنه ليس واردا أن تتناول منشطات لتحسين أدائها خاصة خلال دورة استعراضية.
 
من جانبها دافعت رابطة اللاعبات المحترفات عن كوزنتسوفا معتبرة أن مادة "الإيفيدرين" التي تناولتها اللاعبة ليست من المواد المحظورة في قوانين مكافحة المنشطات في التنس إذا لم تكشف خلال مسابقة رسمية.
 
وقال مدير الرابطة لاري سكوت إنه ما دامت كوزنتسوفا كانت تخوض هذه المباريات الاستعراضية من أجل أعمال الخير فإنه لا يمكن إطلاق صفة الرسمية على هذه الدورة.
 
وشن سكوت هجوما عنيفا على وزير الرياضة البلجيكي كلود إيرديكينز الذي أفصح عن اسم اللاعبة أمس الاثنين وطالبه بالاعتذار للاعبات التنس.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة