الشرطة البريطانية تحبط مؤامرة لخطف فيكتوريا بيكهام   
الأحد 1423/8/27 هـ - الموافق 3/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فيكتوريا بيكهام
أعلنت شرطة سكوتلاند يارد إحباط مؤامرة لخطف فيكتوريا بيكهام نجمة البوب الشهيرة وزوجة نجم كرة القدم الإنجليزية ديفد بيكهام، وابنيهما بروكلين (ثلاث سنوات) وروميو (شهران).

وقد اعتقلت الشرطة مساء أمس وصباح اليوم سبعة رجال وامرأتين في منطقة لندن بعد تلقيها معلومات من صحيفة "نيوز أوف ذي وورلد". وكان مراسلو الصحيفة اخترقوا عصابة من الرومانيين والألبان كانت تنوي المطالبة بفدية قدرها خمسة ملايين جنيه إسترليني (7.8 ملايين دولار).

وقالت الصحيفة إن العصابة خططت لتخدير فيكتوريا برشها بمادة كيماوية واحتجازها في منزل جنوبي لندن. وقد أعربت عضوة فريق "سبايس غيرلز" المشهورة إبان التسعينيات عن صدمتها الكاملة لهذه المعلومات، وأوضحت أنه أصابها الذعر بعد سماعها النبأ.

وكانت فيكتوريا موجودة في ملعب مانشستر يونايتد مساء أمس السبت لمشاهدة زوجها وفريقه الذي فاز على ساوثهامبتون 2-1. ونقلت سكاي نيوز عن مصادر قريبة من الزوجين أن فيكتوريا عرفت بهذا التهديد ولم تبلغ زوجها إلا بعد انتهاء المباراة.

وسبق لفيكتوريا أن تعرضت لمحاولة خطف، وقد استأجرت هي وزوجها حارسا شخصيا بعد أن قالت صحف في يناير/ كانون الثاني 2000 أن الشرطة اكتشفت خطة لخطف فيكتوريا وابنها بروكلين واحتجازهما للحصول على فدية قدرها مليون جنيه إسترليني (1.6 مليون دولار)، ولم يتم اعتقال أحد كون هذه المؤامرة لم تتجاوز مرحلة التخطيط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة