فرحة عارمة بعد فوز الأهلي بدوري أفريقيا   
الاثنين 22/10/1427 هـ - الموافق 13/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:51 (مكة المكرمة)، 21:51 (غرينتش)

جماهير الأهلي نزلت إلى شوارع المدن المصرية للاحتفال باللقب الأفريقي (الأوروبية)

تواصلت الاحتفالات في العاصمة المصرية القاهرة والعديد من المدن الأخرى بفوز الأهلي بلقب دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، بينما عمت أجواء الحسرة في تونس بعد خسارة فريقها الصفاقسي في نهائي البطولة على أرضه وبين جماهيره.

وطافت الجماهير الشوارع حاملة أعلام الأهلي لتكتسي المدن كلها باللون الأحمر، بينما فتح الأهلي مقاره حتى الصباح للاحتفال بالإنجاز الكبير، علما بأن فرحة الجماهير المصرية بدت طاغية بالنظر إلى الظروف الصعبة التي خاض بها الفريق لقاء الإياب حيث تعادل بملعبه ذهابا وبدا أن فرصته أصبحت صعبة في الاحتفاظ باللقب. 

واحتفت الصحافة المصرية بفوز الأهلي الذي تصدر كذلك نشرات الأخبار في الإذاعة والتلفزيون، فيما تحسرت الصحف التونسية في المقابل على ضياع حلم تحقيق الصفاقسي أول لقب له في البطولة الأفريقية.

وتفاوتت الصحف التونسية في حديثها عن أسباب خسارة الصفاقسي ما بين عدم التوفيق أو الحذر المبالغ فيه من جانب اللاعبين ومدربهم أو واقعية المنافس وكفاح لاعبيه.

وكان الصفاقسي قد خسر مباراة الإياب على ملعبه ووسط جماهيره بهدف نظيف سجله نجم الأهلي محمد أبو تريكة في الوقت بدل الضائع، علما بأن لقاء الذهاب في القاهرة انتهى بالتعادل 1-1.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة