أميركا مستعدة للتنازل عن توزيع نطاقات الإنترنت   
السبت 1435/5/14 هـ - الموافق 15/3/2014 م (آخر تحديث) الساعة 5:12 (مكة المكرمة)، 2:12 (غرينتش)
صورة لصفحة مؤسسة الإنترنت لتخصيص الأسماء والأرقام (أيكان) (الجزيرة)

أبدت الحكومة الأميركية أمس الجمعة استعدادها للتخلي عن دورها المركزي في توزيع أسماء نطاقات الإنترنت، واقترحت إسناد هذه المهمة إلى هيئة دولية.

وقالت وزارة التجارة الأميركية في بيان إنها ستدعو "الأطراف المعنية حول العالم إلى التفكير في طرق" تتيح للحكومة الأميركية التخلص من دورها المركزي في مؤسسة الإنترنت لتخصيص الأسماء والأرقام (أيكان).

وقال الكاتب المساعد لمجتمع التجارة والمعلومات بوزارة التجارة الأميركية لورانس ستريكلينغ إن "الوقت مناسب لبدء مرحلة انتقالية. نحن نتحرى من أيكان أن تتولى بصورة مناسبة خطة للمرحلة الانتقالية".

وأيكان التي تأسست في 1998 هي المؤسسة المسؤولة عن توزيع أسماء النطاقات على الإنترنت، مثل دوت كوم ودوت أورغ، ومقر هذه المؤسسة هو كاليفورنيا، وهي بناء عليه تخضع في نهاية المطاف لإشراف وزارة التجارة الأميركية.

وكان رئيس أيكان فادي شحادة قد قال الشهر الفائت لوكالة فرانس برس إن المؤسسة ترغب في "التوصل إلى توافق حول نموذج حوكمة عالمية للإنترنت" وإنها تأسف لأن ينظر إلى هذه المؤسسة حاليا على أنها هيئة غربية.

وفي بيان أصدره الجمعة رحب شحادة بقرار الحكومة الأميركية. وقال "ندعو الحكومات والقطاع الخاص والمجتمع المدني والهيئات المعنية بالإنترنت حول العالم إلى الانضمام إلينا لتنفيذ هذه المرحلة الانتقالية".

ولا يتوقع أن تكون للقرار الأميركي في الحال أي انعكاسات على مستخدمي الإنترنت، وستواصل أيكان دورها في إدارة أسماء النطاقات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة