تغيير ملاعب بدور الثمانية لأمم أفريقيا لسوء الأرضية   
الثلاثاء 1436/4/7 هـ - الموافق 27/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:40 (مكة المكرمة)، 17:40 (غرينتش)

أعلن الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) نقل مباريات في دور الثمانية لكأس أمم أفريقيا التي تستضيفها غينيا الاستوائية من مدينتي إيبيبين ومونغومو بسبب مخاوف بشأن أرضية الملاعب.

وقال الاتحاد اليوم الثلاثاء إن المواجهة بين الدولة المضيفة وتونس يوم السبت المقبل والتي كانت مقررة في ملعب يسع خمسة آلاف متفرج في إيبيبين نقلت إلى باتا، كما ستقام مباراة الكونغو والكونغو الديمقراطية على الملعب نفسه.

بينما ستقام مواجهة كانت مقررة يوم الأحد في دور الثمانية في مونغومو بين متصدر المجموعة الثالثة ووصيف المجموعة الرابعة على ملعب مالابو.

وكان الاتحاد أبدى بعض المخاوف إزاء قدرة الملاعب في إيبيبين ومونغومو على استضافة مباريات بعد انتهاء الدور الأول خاصة في ظل هطول الأمطار بغزارة على البلاد أمس الاثنين.

وقال في بيان "الملاعب التي تم تركيبها مؤخرا في مونغومو وإيبيبين كانت مرضية للغاية وسمحت باللعب خلال مرحلة المجموعات بصورة رائعة، على الرغم من أنه تم تركيبها منذ شهر واحد فقط، ومع ذلك فإن حالة هذه الملاعب قد تأثرت سلبا بعد خوض ست مباريات على كل منها، بالإضافة إلى الظروف المناخية غير المستقرة التي شهدتها مؤخرا".

وأوضح الاتحاد أنه اتخذ قرار نقل المباريات لإعطاء الفرق الثمانية المتأهلة إلى ربع النهائي فرصة للعب على أرضية تضمن أن تظل جودة اللعب في أفضل مستوى ممكن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة