ماليزيا تبحث تسجيل الناخبين بالإنترنت ورسائل المحمول   
الأربعاء 1426/11/27 هـ - الموافق 28/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:52 (مكة المكرمة)، 13:52 (غرينتش)

يبحث برلمان ماليزيا في مارس/آذار المقبل مشروع قانون يسمح بتسجيل الناخبين في القوائم الانتخابية عبر شبكة الإنترنت والرسائل القصيرة للهاتف المحمول.

ويهدف القانون إلى زيادة عدد الناخبين المسجلين. وأكد رئيس مفوضية الانتخابات عبد الرشيد عبد الرحمن أنه رغم حملات التوعية المستمرة قام 10.3 ملايين فقط بتسجيل أسمائهم رمسيا من بين 14.3 مليون مواطن يحق لهم قانونا الإدلاء بأصواتهم.

وتوقع عبد الرحمن تزايدا كبيرا في أعداد الناخبين في الانتخابات العامة 2007 في حال إقرار القانون. وعرض المسؤول في مؤتمر صحفي بكوالالمبور نتائج دراسة أجريت على مدى 17 شهرا وأظهرت عزوف عدد كبير من المواطنين عن التسجيل بسبب التزاحم الشديد في مراكز التسجيل.

وبموجب الإجراءات المعمول بها حاليا يتم فقط تعديل القوائم الانتخابية في مراكز البريد أو المقر الرئيسي لمفوضية الانتخابات بالعاصمة كوالالمبور.

وأشارت الدراسة إلى أن ثلثي الغائبين عن عملية التصويت من فئة الشباب بين 22 و30 عاما، وأرجع عبد الرحمن ذلك إلى نقص إحساس هؤلاء بالمسؤولية السياسية ورغبتهم في تفادي زحام مراكز البريد.

لكن المسؤول استبعد الموافقة على فكرة التوكيلات الانتخابية سواء للتسجيل في القوائم أو للتصويت معتبرا أنها غير ديمقراطية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة