بولتون لا يستبعد تأجيل جولة بكين النووية   
الأربعاء 1424/10/9 هـ - الموافق 3/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شكوك تحيط بموعد المحادثات السداسية (رويترز)
قال مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون مراقبة التسلح جون بولتون إن من غير المستبعد تأجيل المفاوضات السداسية حول الملف النووي لكوريا الشمالية إلى يناير/ كانون الثاني أو فبراير/ شباط المقبلين.

ويشير مسؤولون إلى أن إحدى المشكلات التي تعترض هذه المحادثات هي تلكؤ كوريا الشمالية في قبول طلب أميركي بأن توافق الأولى على "برنامج تحقق فعال وغير قابل للتراجع عنه" لمرافقها النووية.

ووفقا للخطة الأصلية ستنعقد جولة جديدة من المباحثات بين الدول الست المعنية بالأزمة وهي الكوريتان والصين والولايات المتحدة واليابان وروسيا، من 17 إلى 19 ديسمبر/ كانون الأول الجاري في بكين. وكان الاجتماع السابق عقد في أغسطس/ آب الماضي.

وتهدف هذه المحادثات إلى إقناع بيونغ يانغ بالتخلي عن برنامجها النووي. وكان بولتون أعلن في وقت سابق أن الولايات المتحدة تأمل تحقيق تقدم ملموس في مجال نزع الأسلحة النووية الكورية الشمالية خلال الاجتماع المقبل.

وجدد في كلمة من المقرر أن يلقيها بولتون في مؤتمر أمني بواشنطن- تعهد واشنطن بإعطاء كوريا الشمالية تأكيدات أمنية كتابية، لكنه ربط ذلك بموافقة بيونغ يانغ على "نظام فعال للتحقق" يؤكد أنها لن تسعى إلى إعادة تشغيل برامجها النووية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة