القذافي يكشف تعاون بلاده مع واشنطن بشأن القاعدة   
الأحد 10/11/1423 هـ - الموافق 12/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

معمر القذافي
قال الزعيم الليبي معمر القذافي إن أجهزة المخابرات الليبية ونظيرتها الأميركية تتبادلان المعلومات حول تنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن. وأشار في مقابلة مع مجلة نيوزويك تنشر في عددها الصادر غدا إلى وجود من أسماهم إرهابيين ليبيين في أميركا وبريطانيا، وأن التعاون يأتي في سياق الجهود للقضاء عليهم.

ولم يقدم القذافي تفاصيل أخرى عن طبيعة التعاون، لكن نيوزويك نسبت إليه قوله إن التعاون الليبي في مكافحة الإرهاب لا رجعة فيه، معربا عن تفاؤله بشأن العلاقات مع الولايات المتحدة. وقال "أثناء حروب التحرير كنا نشن حربا والآن حان الوقت للسلام وأريد أن أكون جزءا من السلام العالمي".

واعتبر الزعيم الليبي أن الدعم الواسع الذي يلقاه تنظيم القاعدة في العالم الإسلامي خطر على حكمه، مشيرا إلى أن أعضاء في التنظيم حاولوا اغتياله دون أن يذكر متى وكيف. وأوضح أن تنظيم القاعدة لن يتردد في شن هجمات جديدة في الولايات المتحدة إذا سنحت له الفرصة.

وردا على سؤال حول العراق قال القذافي إنه رغم اختلافه مع صدام حسين خصوصا حول الحرب ضد إيران وغزو الكويت والمسألة الكردية, فإنه يعتبر أن تدخلا عسكريا في العراق بقيادة أميركية لن يكون مبررا، مضيفا أن الرئيس العراقي ورغم عدم عقلانيته في بعض الأحيان فهو لا يمثل تهديدا على حد قوله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة