120 سجينا مصريا يضربون عن الطعام   
الأربعاء 1425/10/12 هـ - الموافق 24/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:00 (مكة المكرمة)، 21:00 (غرينتش)
منظمات حقوق الإنسان تؤكد وقوع تجاوزات في السجون المصرية (الجزيرة)
ينفذ نحو 120 معتقلا في سجن أبو زعبل شمال القاهرة, إضرابا عن الطعام منذ الأول من نوفمبر/تشرين الثاني الحالي احتجاجا على ظروف معيشتهم غير الإنسانية, كما جاء في بيانين لمنظمتين أهليتين.

وأوضح المسؤول في المنظمة المصرية لحقوق الإنسان طارق زغلول أن السجناء مضربون عن الطعام منذ مطلع الشهر الحالي احتجاجا على ظروف اعتقالهم التي وصفها بغير الإنسانية, من سوء معاملة سجانيهم إلى رداءة الطعام والمياه غير النقية، وذلك نقلا عن أهالي المعتقلين. 

وفي بيانها طلبت المنظمة من وزير الداخلية حبيب العادلي حماية السجناء والعمل على إجراء تحقيق عن ظروف اعتقالهم في سجن أبو زعبل. 

وطبقا للمنظمة المصرية لحقوق الإنسان ومنظمة حقوق الإنسان لمساعدة السجناء فإن بعض السجناء المضربين عن الطعام حرموا من زيارة ذويهم لهم في عيد الفطر، وهي الزيارات التي يسمح بها عادة في هذه المناسبة. 

يشار في هذا الصدد إلى أن معظم المعتقلين المضربين عن الطعام من الناشطين الإسلاميين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة