انفجارات في إيرلندا الشمالية   
السبت 1421/11/25 هـ - الموافق 17/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت شرطة ألستر الملكية في إيرلندا الشمالية إن دوي عدد من الانفجارات سمع صباح السبت قرب خط سكك الحديد في بلدة نيورلي الحدودية جنوبي بلفاست وإنها بدأت على الفور عملية مسح في الموقع، ولم ترد أنباء عن وقوع ضحايا.

وأغلقت السلطات البريطانية خط سكك الحديد الذي يربط بين مدينتي بلفاست ودبلن عقب ورود أنباء الانفجارات، مما تسبب في حدوث فوضى بين الركاب المسافرين إلى دبلن الواقعة على بعد 160 كيلومترا جنوبي بلفاست وأكثرهم من مشجعي رياضة كرة القدم الأميركية والذين كانوا متجهين لحضور مباراة بين فريقي إيرلندا وفرنسا.

يذكر أن خط سكك الحديد كان هدفا في الماضي لهجمات المجموعات الكاثوليكية شبه العسكرية التي تعارض عملية السلام، واتفاق الجمعة العظيمة الذي أبرم بين الأطراف المتنازعة في إيرلندا الشمالية.

وكانت السلطات أغلقت خط سكك الحديد الأسبوع الماضي لعدة أيام عقب عثور قوات الأمن على حفرة ناجمة عن انفجار عبوة ناسفة قدرت الشرطة وزنها بنحو 45 كيلوغراما من المتفجرات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة