الشرطة الإسبانية تفجر سيارة لإيتا في كاتالونيا   
الأحد 1422/6/7 هـ - الموافق 26/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رجال شرطة في موقع انفجار سيارة في مدريد (أرشيف)
أفاد مسؤول إسباني أن الشرطة فجرت سيارة تابعة لحركة إيتا المسلحة الانفصالية في إقليم كاتالونيا شمالي البلاد للاشتباه في أنها تحتوي على متفجرات. وقال متحدث باسم حكومة الإقليم إن السيارة كانت تقف بالقرب من مركز شرطة في العاصمة برشلونة.

وأضاف أن السيارة فجرت بواسطة فرقة متخصصة في المفرقعات إلا إنه لم يتضح بعد إن كانت تحتوي على متفجرات مشيرا إلى أن أحدا لم يصب بأذى.

وأكد المسؤول الإسباني أن السيارة تابعة لحركة إيتا مشيرا إلى معلومات حصلت عليها الشرطة أثناء حملة اعتقالات ضد عناصر الحركة في الإقليم.

وكانت الشرطة قد قامت قبل يومين باعتقال ستة من مقاتلي حركة إيتا المطالبة بانفصال إقليم الباسك عن إسبانيا، واستولت على مائتي كلغ من المتفجرات، في إقليم كاتالونيا حيث يشن مقاتلو الحركة هناك موجة من التفجيرات ضد المرافق السياحية.

وجاءت هذه العملية في أقل من أسبوع بعد انفجار عربة ملغومة في منتجع سالو (80 كلم جنوبي برشلونة) نسب إلى حركة إيتا.

وتشن إيتا حملة تفجيرات وقتل منذ أكثر من 30 عاما للمطالبة باستقلال إقليم الباسك الواقع في شمالي إسبانيا وجنوبي غربي فرنسا، وسقط في الحملة 800 قتيل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة