فنزويلا تؤكد مصرع 152 راكبا بتحطم الطائرة الكولومبية   
الثلاثاء 1426/7/11 هـ - الموافق 16/8/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:49 (مكة المكرمة)، 12:49 (غرينتش)
الطائرة الكولومبية سقطت بعد أيام من وقوع الطائرة القبرصية (الفرنسية)

أكدت الحكومة الفنزويلية تحطم طائرة ركاب كولومبية في منطقة نائية غربي البلاد.
 
ونقلت وكالة أسوشيتد برس الأميركية للأنباء عن مسؤولين في فنزويلا أن 152 راكبا كانوا على متن الطائرة المنكوبة لقوا مصرعهم في الحادث.
 
وأعلن وزير الداخلية الفنزويلي جيسي شاكون أن الطائرة تحطمت بين الساعة 3:30 و3:45 بالتوقيت المحلي (7:30 و7:45 ت.غ) في منطقة سييرا دو بيريخا الجبلية غربي فنزويلا. وأوضح الوزير أن الطائرة تحطمت إثر حدوث مشكلة في المحرك.
 
وأكدت الوزارة أن طواقمها الأمنية شنت منذ الصباح الباكر حملة مكثفة للبحث عن الناجين وحطام الطائرة التي كانت في طريقها من بنما إلى بورت دو فرانس في مارتينيك في البحر الكاريبي.
 
ونقلت مراسلة الجزيرة في كراكاس عن السلطات الفنزويلية قولها إن الطائرة تابعة لشركة ويست كاريبيان الكولومبية. وأوضحت أن نوع الطائرة هو MB80 أي أنها ليست طائرة كبيرة تتسع لـ172 راكبا, لكن كان على متنها 152 راكبا.
 
وقالت المراسلة إن السلطات أكدت أن قبطان الطائرة اتصل بمطار برشيسينيتو الصغير غربي فنزويلا وطلب الهبوط الاضطراري فيه قبل أن ينقطع الاتصال معه.
 
ولم تحدد السلطات سبب طلب الهبوط الاضطراري, غير أن بعض التقارير تفيد بأن انفجارا وقع على بعد عشرة كيلومترات في منطقة وعرة. ويربط البعض هذا الانفجار بسقوط الطائرة.
 
ويأتي الحادث بعد أيام قلائل من مقتل 121 شخصا في تحطم طائرة قبرصية في اليونان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة