سوني تستأنف بعض خدمات بلاي ستيشن   
الأحد 29/5/1432 هـ - الموافق 1/5/2011 م (آخر تحديث) الساعة 13:37 (مكة المكرمة)، 10:37 (غرينتش)
سوني أعلنت أنها ستعرض بعض المحتويات المجانية لتشجيع المستخدمين على العودة (رويترز-أرشيف)

أعلنت شركة سوني كورب اليابانية أن شبكة ألعاب بلاي ستيشن وخدمات الفيديو سوف تستأنف بعض خدمات شبكة بلاي ستيشن الإلكترونية على مراحل هذا الأسبوع بعد حدوث اختراق أمني عرض بيانات ملايين المستخدمين لخطر القرصنة.

وأشارت الشركة إلى أنها ستعرض بعض المحتويات المجانية لتشجيع المستخدمين على العودة.

وقدم كازو هيراي نائب مدير الشركة اعتذارا عن هذا الخرق الذي تسبب في  فقدان بيانات شخصية ربما تشمل البيانات المتعلقة ببطاقات ائتمان المستخدمين. ونصح هيراي جميع المستخدمين بتغيير كلمة المرور الخاصة بهم. 

وأعلنت سوني أيضا أنها ستستحدث وظيفة رئيس أمن المعلومات وأنها ستطبق إجراءات تشفير قوية للبيانات لتعزيز حمايتها لمعلومات المستخدمين.

وأدى هذا الاختراق إلى غضب مستخدمي شبكة الألعاب، وهوى بأسهمها في طوكيو 5% يوم الخميس.

وكانت سوني قد أغلقت الشبكة في 19 أبريل/نيسان الماضي بعدما اكتشفت الاختراق الذي يعد أحد أكبر الاختراقات الإلكترونية للبيانات على الإطلاق لكنها لم تكشف عن هذه المعلومات إلا يوم الثلاثاء.

وفي الولايات المتحدة أثار عدد من أعضاء الكونغرس مسألة الاختراق الذي أدى إلى سرقة أسماء وعناوين وربما بيانات بطاقات ائتمان من 77 مليون مستخدم ورفعت شركة محاماة أميركية دعوى في كاليفورنيا نيابة عن مستخدمين.

وأشار محللون إلى أن الذين يتطلعون لشراء جهاز ألعاب إلكتروني قد يختارون جهاز أكس بوكس الذي تنتجه مايكروسوفت والذي تتمتع شبكته على الإنترنت أيضا بشعبية.

وقال خبراء أمنيون إن سوني ستضطر إلى حساب الخسارة في أنشطتها والضرر الذي لحق باسمها التجاري حين تحسب التكلفة الإجمالية وهناك تكاليف أخرى تشمل إخطار العملاء بالاختراق والاستعانة بخبراء لتطهير الشبكة.

وأوضح لاري بونمون رئيس ومؤسس معهد بونمون أن هذه السرقة قد تكلف سوني أكثر من 1.5 مليار دولار أو عشرين دولارا في المتوسط عن كل من العملاء البالغ عددهم 77 مليونا.

وتتيح شبكة بلاي ستيشن وهي خدمة تحقق لسوني إيرادات سنوية تقدر بنحو خمسمائة مليون دولار الوصول إلى ألعاب وأفلام وبرامج تلفزيونية على الإنترنت.

ومن بين كل عشرة مستخدمين للشبكة هناك تسعة في الولايات المتحدة أو أوروبا.

وربما تؤدي قضية الاختراق الأمني إلى تخلي هواة الألعاب الإلكترونية عن سوني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة