قطر تستضيف ثلاثة مؤتمرات للإصلاحات بالمنطقة   
الجمعة 1424/12/22 هـ - الموافق 13/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تستضيف قطر اعتبارا من يوم غد السبت ثلاثة مؤتمرات ستدرس وسائل الانفتاح السياسي والاقتصادي في منطقة الخليج، وتنطلق أولى الفعاليات مساء غد بأعمال الورشة التدريبية الخاصة بتوعية وإدارة الحملات الانتخابية الإقليمية للقيادات النسائية الخليجية وتستمر خمسة أيام.

وتشارك في هذا المؤتمر الذي ينظمه المعهد الجمهوري العالمي والمعهد الوطني الديمقراطي في واشنطن أكثر من 80 سيدة من دول مجلس التعاون الخليجي بالإضافة إلى مشاركات من اليمن والعراق والأردن والمغرب ولبنان.

وأوضح عضو اللجنة الدائمة للانتخابات في قطر ومنسق الورشة التدريبية الشيخ خالد بن جبر آل ثاني أن المحاور التي يتضمنها برنامج ورشة العمل تتناول التخطيط للحملات الانتخابية والعلاقة مع وسائل الاتصال والإعلام وتوصيل المعلومة للناخب والتخطيط الإستراتيجي وتطوير المهارات المتعلقة بجمع التبرعات وتكوين فرق العمل.

يذكر أن اللجنة الدائمة للانتخابات في المجلس الأعلى لشؤون الأسرة القطري تأسست منذ حوالي خمسة أعوام وترأسها شقيقة أمير قطر الشيخة عائشة بنت خليفة آل ثاني. ويشار إلى أن بعض السيدات القطريات أعلن عزمهن على ترشيح أنفسهن لانتخابات مجلس الشورى الأولى من نوعها في البلاد المتوقعة خلال السنة الحالية.

كما تعقد في العاصمة القطرية من 15 إلى 19 فبراير/ شباط الجاري ورشة العمل الإقليمية حول حقوق الإنسان في المنهج التعليمي بدول مجلس التعاون الخليجي. وتهدف لتطوير فهم مشترك وتشجيع ربط تعليم حقوق الإنسان بالخطط الوطنية للتعليم في دول الخليج.

ويشارك في تنظيم هذه الورشة كل من اللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم ومفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونسف).

الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني
ويفتتح أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني منتدى الدوحة للتنمية 2004 في 16 فبراير/ شباط الجاري. وينظم المنتدى الذي يستغرق يومين وزارة الخارجية ومجلس التخطيط القطريان لمناقشة اتجاهات ومواضيع في التنمية من أجل تعزيز النمو الاقتصادي والاستقرار والسلام في المنطقة وفي العالم.

ومن ضيوف المنتدى الذي يحضره أكثر من 800 شخصية سياسية وأكاديمية على المستويين الإقليمي والدولي, نائب الرئيس الأميركي السابق آل غور وإف دبليو ديكلارك رئيس جنوب أفريقيا الأسبق وجيمس تومسون رئيس مؤسسة "راند" وجون سبمسون من BBC.

ويعقد المنتدى على مدى سبع جلسات تعالج التطورات السياسية العالمية والتحديات الإقليمية والتكيف مع اقتصاد عالمي متغير والتعليم للقرن الحادي والعشرين وإشراك الشعب في السلطة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة