واشنطن تمهل بيونغ يانغ أياما أخرى لتفكيك مفاعلها النووي   
الاثنين 28/3/1428 هـ - الموافق 16/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:16 (مكة المكرمة)، 21:16 (غرينتش)
صورة أرشيفية لكيم إيل سونغ (يسار) مع ابنه كيم يونغ إيل (الفرنسية)
 
قال كبير المفاوضين الأميركيين كريستوفر هيل إن بلاده على استعداد للانتظار "أياما قليلة أخرى" لإمهال كوريا الشمالية للبدء في الالتزام بوعودها وتفكيك منشآتها النووية الرئيسية.
 
وأضاف هيل للصحفيين في بكين أنه تم إرسال خطاب إلى سفارة كوريا الشمالية في بكين دعيت بيونغ يانغ عبره إلى السماح لمفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالعودة إلى البلاد، فيما طالبه في وقت سابق نظيره الصيني وو داوي بالتحلي ببعض الصبر لبضعة أيام أخرى.
 
وقال هيل إنه يتوقع عقد اجتماع نهاية الشهر بين الدول المشاركة في المحادثات السداسية -التي تضم الصين واليابان وروسيا والكوريتين وأميركا- لمناقشة الخطوات القادمة في هذا الملف.
 
وكان المفاوض الأميركي عبر عن قلقه أمس في بكين من انتهاء مهلة الـ60 يوما التي توصل إليها بموجب اتفاق 13 فبراير/ شباط بين الدول المشاركة في المحادثات السداسية.
 
ووافقت كوريا الشمالية على إغلاق مفاعل يونغ بيون في إطار هذا الاتفاق الذي أمهلها 60 يوما لإغلاقه، غير أن التنفيذ تأخر بسبب أزمة أرصدة بيونغ يانغ المجمدة في مصرف بانكو دلتا آشيا بماكاو.
 
وأعلنت واشنطن مطلع الأسبوع الماضي أنه أفرج عن هذه الأموال المقدرة بـ25 مليون دولار، لكن تحويلها لم يتم لأسباب تقنية.
 
ونتيجة أولية لعدم الالتزام بوعودها ستحرم بيونغ يانغ من الحصول على 50 ألف طن من زيت الوقود قسطا أول من مجموع مليون طن وعدت بها في إطار الاتفاق نفسه.
 
زعيمنا العزيز
نصب للزعيم الراحل كيم إيل سونغ (الجزيرة نت)
في غضون ذلك، احتفلت كوريا الشمالية اليوم بالذكرى الـ95 لمولد "الأب المؤسس" الراحل سنة 1994 كيم إيل سونغ المعروف أيضا بلقب "الرئيس الخالد".
 
ونظم استعراض لألعاب الجمباز في العاصمة بيونغ يانغ بالمناسبة.
 
وذكرت وسائل الإعلام الرسمية أن مهرجان "زعيمنا العزيز" أقيم في ملعب "الأول من مايو" الرياضي في العاصمة بمشاركة مئات الراقصين ولاعبي الجمباز.
 
كما نظمت معارض فنية وأحداث رياضية وعروض راقصة احتفالا بهذه المناسبة تستمر عدة أيام. وكانت احتفالات السنة الماضية ألغيت بسبب الفيضانات العارمة التي ضربت البلاد.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة