مقتل جنديين تركيين وستة مسلحين على الحدود السورية   
الثلاثاء 1435/9/26 هـ - الموافق 22/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 19:04 (مكة المكرمة)، 16:04 (غرينتش)

ذكرت مصادر تركية أن جنديين تركيين وستة مسلحين أكراد على الأقل قتلوا في اشتباك مساء أمس بجنوب شرق تركيا قرب الحدود السورية، وقد تضاربت الأنباء حول هوية هؤلاء المسلحين.

ونقلت رويترز عن عز الدين كوجوك حاكم إقليم أورفة التركي قوله إن دورية عسكرية واجهت في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين مجموعة من المهربين أثناء محاولتهم عبور الحدود من سوريا إلى منطقة جيلان بينار في جنوب شرق تركيا، وهو ما أدى إلى اندلاع معركة بالسلاح.

وأضاف كوجوك للصحفيين أن جنديين قتلا وأصيب آخر وأن الجانب الآخر سقط به عدد من الضحايا، لكنه لم يذكر عددا، وتابع أنه جرى تشديد الإجراءات الأمنية في المنطقة ونُشرت عربات مدرعة.

وأوردت وكالة الصحافة الفرنسية، بالإضافة إلى تصريحات كوجوك، أن بيانا صادر عن الجيش التركي أشار إلى مقتل الجنديين بالإضافة إلى ستة على الأقل من المتمردين الأكراد الذين كانوا يحاولون عبور الحدود إلى سوريا.

وقالت إن المتمردين الذين يتراوح عددهم بين 10 و15 بادروا بإطلاق النار على دورية بمحافظة أورفة، وإن بعضهم يتبعون لـحزب العمال الكردستاني وآخرين مسلحين أكراد يقاتلون في سوريا.

يُذكر أنه ومنذ اتساع الصراع في سوريا واجهت تركيا صعوبات في السيطرة على التحركات غير القانونية للمسلحين عبر حدودها مع سوريا التي يسهل اختراقها، إذ تمتد إلى ما يصل 900 كيلومتر، وهو ما شكل تحديا أمنيا كبيرا لها.   

وقال مسؤولون إن تركيا تؤوي ما يقدر بمليون لاجئ سوري كثير منهم يعيشون في مخيمات على طول الحدود.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة