25 مليون كولومبي يختارون برلمانهم   
الأحد 1427/2/11 هـ - الموافق 12/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 10:26 (مكة المكرمة)، 7:26 (غرينتش)

إعلان أوريبي ترشحه للرئاسة طغى على الحملة الانتخابية (الفرنسية-أرشيف)
يقترع نحو 25 مليون ناخب كولومبي لاختيار برلمان جديد بعد حملة طغى عليها إعلان الرئيس المحافظ ألفارو أوريبي عزمه خوض انتخابات الرئاسة في أيار/مايو لولاية جديدة.

وسيختار الناخبون في وقت لاحق اليوم الأحد 268 مرشحا لكلا المجلسين منهم 102 مقعد لمجلس الشيوخ و166 مقعدا لمجلس النواب.

ويتنافس على قوائم 20 حزبا 819 مرشحا على مقاعد مجلس الشيوخ و2076 مرشحا على مقاعد مجلس النواب.

ويحظى حليف الولايات المتحدة أوريبي بشعبية لخفضه معدلات الجريمة كجزء من جهوده ضد المتمردين. وسيحدد البرلمان الجديد قدر الدعم التشريعي الذي يمكن أن يحصل عليه إذا ما فاز كما هو متوقع بفترة رئاسية ثانية.

ومن المتوقع أن يبحث البرلمان خلال الفترة التشريعية القادمة عددا من القضايا الملحة أبرزها إصلاح النظام الضريبي والنظام القضائي وقوانين المساواة للمثليين ومسألة تسليم المسلحين والمتمردين وزعماء المخدرات إلى الولايات المتحدة.

وتمثل هذه الانتخابات أهمية لمجلسي البرلمان الشيوخ والنواب وهي أول انتخابات يتعين على المرشحين البرلمانيين تنظيم أنفسهم فيها على هيئة فصائل، وتحديد متحدث لتفادي الانقسامات السياسية بعد الإصلاحات التي تم تبنيها عام 2003.

وكان النواب في الماضي يغيرون معسكرهم السياسي بعد وقت قصير من الانتخابات إذا ما رأوا أن ذلك في صالحهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة