الكونغرس الأميركي يدعم الاعتداءات الإسرائيلية على لبنان   
الجمعة 1427/6/25 هـ - الموافق 21/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:31 (مكة المكرمة)، 22:31 (غرينتش)
أعرب مجلس النواب الأميركي عن دعمه التام لإسرائيل في اعتداءاتها الحالية على لبنان، بقرار حمل فيه سوريا وإيران المسؤولية.
 
وقد تبنى مجلس النواب القرار بأغلبية 410 أصوات مقابل ثمانية وامتناع أربعة عن التصويت. وانتقد القرار عدد صغير من النواب لأنه لا يتضمن دعوة إلى وقف إطلاق النار.
  
ويدعم القرار المؤلف من سبع صفحات "حق إسرائيل في اتخاذ التدابير الملائمة للدفاع عن نفسها بما في ذلك شن عمليات سواء في إسرائيل وفي أراضي البلدان التي تشكل تهديدا لها" وكذلك "يعترف بالتزام إسرائيل الحد من الخسائر بين المدنيين".
  
وفي المقابل، يدين القرار حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وحزب الله لما قال إنه استغلال المدنيين من خلال جعلهم دروعا بشرية، كما يدين حكومتي إيران وسوريا بسبب دعمهما لحزب الله وحماس في هجماتهما المسلحة ضد إسرائيل "وأنشطتهما الإرهابية الأخرى".
  
من جهة أخرى، يشيد القرار بدعم الرئيس جورج بوش لإسرائيل، ويدعوه إلى فرض أقسى العقوبات الممكنة على إيران وسوريا، ويطالب الحكومة اللبنانية ببذل كل ما في وسعها للإفراج عن الجنديين الإسرائيليين الأسيرين لدى حزب الله منذ 12 يوليو/تموز, ويدعو مجلس الأمن إلى إدانة عملية حزب الله "غير المبررة".
  
وكان مجلس الشيوخ عبر عن دعمه لتل أبيب من خلال تبني نص آخر بالإجماع مساء الثلاثاء يدعم ما يقول إنه "حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها وحق إسرائيل في اتخاذ التدابير الضرورية لردع المجموعات الإرهابية والدول التي تدعمها".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة