وقائع انهيار الشيوعية شرق أوروبا   
الاثنين 1430/11/21 هـ - الموافق 9/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 6:17 (مكة المكرمة)، 3:17 (غرينتش)

المنطقة الخطرة بالجدار والتي شهدت حالات قتل عدد من الهاربين إلى غرب برلين (الفرنسية)

1989

- 4 يونيو/ حزيران: بولندا تنظم أول انتخابات جزئية حرة منذ أربعة عقود. وحركة تضامن التي تقود المعارضة تفوز بكافة المقاعد المحددة باستثناء واحد.

- أغسطس/ آب: عشرات آلاف الألمان الشرقيين يفرون إلى البعثات الدبلوماسية الغربية القائمة في برلين الشرقية وتشيكوسلوفاكيا وهنغاريا طلبا للجوء السياسي.

- 24 أغسطس/ آب: القيادي في حركة تضامن البولندية تاديوش مازوفيتسكي يصبح أول رئيس وزراء غير شيوعي في دول المعسكر الشرقي.

- 11 سبتمبر/ أيلول: هنغاريا تفتح حدودها مع الغرب أمام اللاجئين من شرق ألمانيا.

- 7 أكتوبر/ تشرين الأول: خلال زيارته إلى برلين الزعيم السوفياتي ميخائيل غورباتشوف يحث بصورة غير مباشرة على إجراء إصلاحات، وعشرات الآلاف يخرجون بتظاهرات ضد نظام ألمانيا الشرقية ما يلبث عدد المشاركين فيها أن يرتفع إلى مليون.

- 7، 8 نوفمبر/ تشرين الثاني: المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الحاكم في شرق ألمانيا يقدم استقالته.

- 9 نوفمبر/ تشرين الثاني: سقوط جدار برلين وفتح الحدود بين الألمانيتين.

- 17 نوفمبر/ تشرين الثاني: صدامات بين الطلاب والشرطة في تشيكوسلوفاكيا في إشارة لانطلاق "الثورة المخملية".

- الشرطة في رومانيا تطلق النار على المتظاهرين، والرئيس نيكولاي تشاوشيسكو وزوجته يفران من الانتفاضة ثم يلقى القبض عليهما بعد خمسة أيام ويتم إعدامهما ليلة الاحتفال بعيد الميلاد.

- 29 ديسمبر/ كانون الأول: نهاية النظام الشيوعي في تشيكوسلوفاكيا واانتخاب المعارض فاتسلاف هافل رئيسا.

1990

- 3 أكتوبر/ تشرين الأول: توحيد ألمانيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة