أستراليا تدعو واشنطن للإسراع بإيجاد حل لمعتقل غوانتانامو   
الجمعة 1427/6/3 هـ - الموافق 30/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:03 (مكة المكرمة)، 16:03 (غرينتش)

دعوة هاوارد جاءت بعد يوم من إعلان المحكمة العليا الأميركية رفضها المحاكم العسكرية (الفرنسية)

دعا رئيس الوزراء الأسترالي جون هاوارد الولايات المتحدة إلى سرعة إيجاد حل لمسألة محاكمة المعتقلين في قاعدة غوانتانامو الأميركية.

وتأتي الدعوة الأسترالية بعد يوم من إعلان المحكمة العليا الأميركية عن رفضها للمحاكم العسكرية الاستثنائية بشكلها الحالي.

وقال هاوارد الذي يعد من أبرز حلفاء الرئيس الأميركي جورج بوش في حربه على ما يسمى الإرهاب، "يتوجب على الإدارة الأميركية وبشكل سريع اتخاذ قرار بشأن كيفية محاكمة المعتقلين".

وعن المعتقل الأسترالي ديفد هيكس في غوانتانامو، قال هاوارد "أرى أنه يتوجب محاكمته".

وكان يفترض أن يكون هيكس أول معتقل يمثل أمام المحاكم العسكرية بتهمة تلقي تدريبات في معسكرات للقاعدة.

وحرص رئيس الوزراء الأسترالي على توضيح أنه لا يشعر بأي تعاطف مع هيكس وعارض مجددا فكرة الإفراج عن "طالبان الأسترالي".

بوش تعهد بالامتثال لقرار المحكمة العليا (رويترز)
تجاوزات بوش

وكانت المحكمة العليا الأميركية اعتبرت أن الرئيس بوش تجاوز صلاحياته بتشكيل محاكم عسكرية استثنائية تاركة المجال مفتوحا أمام الكونغرس لاتخاذ إجراءات جديدة.

وأعلن بوش أمس أنه سيمتثل لهذا القرار وأن إدارته ستعمل من الآن فصاعدا بالتعاون مع الكونغرس من أجل "المضي قدما في مسألة المحاكم الاستثنائية".

ولم يوجه الأميركيون تهما سوى لعشرة من المعتقلين الـ440 في خليج غوانتانامو من بينهم الأسترالي هيكس.

من جهته رأى ديفد ماكلود محامي هيكس أن "الإجراء الوحيد الذي يمكن اعتباره عادلا الآن هو إنهاء هذا الكابوس".

وقال في بيان له "أي محاكمة أمام هيئة بديلة (للمحاكم العسكرية القائمة حاليا) لن يكون من شأنها سوى إضافة سنوات إلى فترة اعتقال موكله الطويلة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة