منتدى المستقبل يدعو لإصلاحات وحل للصراع العربي الإسرائيلي   
السبت 1427/11/12 هـ - الموافق 2/12/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:14 (مكة المكرمة)، 21:14 (غرينتش)

المشاركون رحبوا باتفاق وقف إطلاق النار في الأراضي الفلسطينية (الفرنسية)

أنهى منتدى المستقبل الثالث أعماله اليوم الجمعة في الشونة على شاطئ البحر الميت غربي الأردن بتأكيد المشاركين ضرورة أن تسير الإصلاحات في المنطقة بموازاة إيجاد حل للصراع العربي الإسرائيلي.

وأكد المنتدى -الذي شاركت فيه وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ووزيرة الخارجية البريطانية مارغريت بيكيت- في بيانه الختامي دعم خطى الإصلاح في المنطقة والوصول إلى حل للنزاع في الشرق الأوسط.

ورحب المشاركون باتفاق وقف إطلاق النار الأخير بين السلطة الوطنية الفلسطينية وإسرائيل ودعوا الطرفين إلى إبداء المزيد من الالتزام في عملية السلام.

وفي ما يتعلق بالعراق أعرب المنتدى عن قلقه العميق للأوضاع في هذا البلد و"دعمه القوي للحكومة العراقية في جهودها من أجل إحلال الأمن ومبادرة المصالحة الوطنية التي أعلنها رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي.

دعم الحكومة اللبنانية
لقاء على هامش المنتدى يجمع وزراء خارجية الولايات المتحدة وروسيا والأردن (رويترز)
ودان المشاركون سلسلة عمليات القتل السياسية في لبنان وأعربوا عن دعمهم الكامل للحكومة اللبنانية في جهودها من أجل محاكمة المسؤولين عن هذه الأعمال.

وشارك في أعمال المنتدى 56 دولة ومنظمة ووزراء خارجية مجموعة الثماني ودول عربية وإسلامية وأوروبية لتشجيع الإصلاح في منطقة الشرق الأوسط.

وعقدت الدورة الأولى من هذا المنتدى في ديسمبر/كانون الأول 2004 في المغرب والدورة الثانية في المنامة في البحرين في 11 و12 نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي.

ملتقى مواز
بالمقابل اجتمع أكثر من خمسين منظمة من منظمات المجتمع المدني في عمان أمس في ملتقى مواز لمنتدى المستقبل لبحث أسباب الأزمات في الشرق الأوسط.

ويناقش الملتقى -الذي يشارك فيه ممثلون عن أحزاب معارضة عربية وحركات إسلامية ونقابات عمال ومنظمات مدافعة عن حقوق الإنسان- على مدى يومين تحت عنوان "المستقبل كما نراه" محاور رئيسية من أبرزها "الهيمنة الرأسمالية وانتهاك سيادة الدول" و"المقاومة وسبل دعمها" و"الإصلاح السياسي والحريات العامة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة