ماليزيا تعترض قاربا للاجئين من الروهينغا أبعدتهم تايلند   
السبت 1436/7/27 هـ - الموافق 16/5/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:51 (مكة المكرمة)، 11:51 (غرينتش)

قال ضابط بالبحرية التايلندية السبت إن سفنا ماليزية اعترضت طريق قارب مكدس بالمهاجرين الروهينغا بعد أن صحبته البحرية التايلندية إلى خارج مياه بلادها في بحر أندامان، بينما عثرت تايلند على مائة مهاجر آخرين على إحدى جزرها.

وأوضح الضابط الذي كان على متن إحدى سفن البحرية التايلندية إن قارب المهاجرين هذا كانت البحرية التايلندية قد أعادته إلى عرض البحر أمس الجمعة.

وقال أيضا إن المهاجرين أبلغوا البحرية التايلندية اليوم برغبتهم في الذهاب إلى ماليزيا، مضيفا أنهم زودوا القارب بالغذاء والوقود وأجروا الصيانة اللازمة على المحرك قبل أن تصحبه زوارقهم إلى خارج مياه تايلند.

من جهة أخرى، عثرت تايلند على أكثر من مائة مهاجر من الروهينغا معظمهم رجال، لكن هناك أيضا نساء وأطفالا على إحدى جزر إقليم بانغ نغا جنوبي البلاد.

يُذكر أن حوالي 2500 مهاجر من الروهينغا وكذلك من بنغلاديش نزلوا إلى الطرف الغربي لإندونيسيا والساحل الشمالي الغربي لماليزيا خلال الأسبوع الماضي.

وجعلت الحملة التايلندية طريق التهريب المفضل عبرها محفوفا بالمخاطر للمهربين الذين يسيئون استغلال مسلمي الروهينغا الفارين من الاضطهاد في ميانمار وأبناء بنغلاديش الساعين للهروب من الفقر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة