الصين تقلل من نوايا بيونغ يانغ لإجراء تجربة نووية   
الثلاثاء 1426/4/16 هـ - الموافق 24/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 9:51 (مكة المكرمة)، 6:51 (غرينتش)
مفاعل نووي كوري شمالي التقطت صورة عبر الأقمار الصناعية (رويترز-أرشيف)

قالت الصين إنها لاتمتلك أي أدلة ومعلومات حول نية كوريا الشمالية القيام بإجراء تجربة نووية، وشككت في صحة هذه المعلومات.
 
وقال مساعد وزير الخارجية الصيني شين غوفانغ إن حدوث تجربة نووية أمر خطير، وأكد أن بيونغ يانغ لم تقم بأي تجربة حتى الآن.
 
وأشار إلى أن الأسابيع القادمة ستكون صعبة فيما يتعلق بالمفاوضات السداسية التي تعقد في الصين بين كوريا الشمالية والجنوبية واليابان وروسيا وأميركا بالإضافة إلى الصين.
 
تأتي هذه التصريحات في ظل معلومات أميركية تتحدث عن مؤشرات حول استعدادات كورية شمالية لإجراء تجربة نووية. وكانت بيونغ يانغ أكدت في شباط/ فبراير الماضي أنها تمتلك أسلحة نووية.
 
وفي تطور آخر شنت كوريا الشمالية هجوما عنيفا على الولايات المتحدة وعلى سياساتها التي وصفتها بسياسات أجهزة الشرطة، وقالت إن الطريقة الوحيدة لمواجهة القوة هي إتباع منهج القوة للرد.
 
تجاهل أميركي
وقلل مسؤولون أميركيون من قيمة هذه التصريحات، مشيرين إلى أن بيونغ يانغ دأبت عليها قبيل العودة إلى طاولة المفاوضات.
 
من جانب آخر تمسكت الولايات المتحدة بموقفها المؤيد للمفاوضات السداسية حول البرنامج النووي العسكري لكوريا الشمالية. وأكد السفير الأميركي كريستوفر هل الذي عهدت إليه واشنطن بهذا الملف أن المفاوضات السياسية هي أفضل وسيلة لحل هذه المشكلة.
 
ودعا في مؤتمر حول شرق آسيا في بروكسل عقد أمس دول الاتحاد الأوروبي إلى المشاركة في المفاوضات السداسية.
 
وتواجه المفاوضات المتعددة الأطراف حول الملف النووي الكوري الشمالي مأزقا منذ حوالي السنة. وتحاول الولايات المتحدة والصين واليابان وروسيا وكوريا الجنوبية إقناع كوريا الشمالية بالتخلي عن طموحاتها النووية.
 
وتقاطع بيونغ يانغ منذ يونيو/ حزيران الماضي المفاوضات المتعددة الأطراف التي


أجريت في بكين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة