مقتل 13 وجرح آخرين في اشتباكات قبلية بالصومال   
الاثنين 1424/11/28 هـ - الموافق 19/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت سلطات الأمن في الصومال إن 13 شخصا على الأقل قتلوا وإن 27 آخرين جرحوا خلال يومين في الاشتباكات المسلحة المستمرة بين مسلحين تابعين لإحدى القبائل في مدينة بيليتوين وسط البلاد.

وأوضح نائب محافظ المقاطعة التي تقع فيها المدينة عبد الله عبدي كوفي إن القتال اندلع أمس الأحد بين مقاتلين مسلحين من فرع قبيلة جلجيل التابعة لجماعة هاويي.

وأضاف أن 10 أشخاص قتلوا صباح الاثنين بينما توفي ثلاثة آخرون يوم الأحد.

وقال كوفي إن زعماء القبيلة الذين حاولوا وقف أعمال العنف وعقد اتفاق لوقف إطلاق النار فشلوا في نزع فتيل الأزمة وقالوا إن الأطراف المتنازعة رفضت الاستماع إليهم.

وأكدت مصادر في العاصمة الصومالية أن القتال -وهو الأحدث في سلسلة من الاشتباكات المسلحة الانتقامية- بين القبائل تعود جذوره إلى عداء قديم.

وتعتبر الاشتباكات المسلحة بين القبائل أمرا شائعا في الصومال التي تفتقر إلى حكومة مركزية منذ إسقاط الرئيس محمد زياد بري عام 1991.

وتقوم الهيئة الحكومية للتنمية ومكافحة التصحر (إيغاد) برعاية محادثات سلام في العاصمة الكينية نيروبي لإنهاء أعمال العنف وإراقة الدماء في دول القرن الأفريقي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة