قتلى وجرحى في هجمات شمال وجنوب بغداد   
الأحد 1428/10/2 هـ - الموافق 14/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:23 (مكة المكرمة)، 11:23 (غرينتش)

العمليات المسلحة والتفجيرات تفسد على العراقيين فرحة العيد (الفرنسية-أرشيف)

قالت مصادر أمنية عراقية إن خمسة أشخاص قتلوا في هجومين منفصلين الأحد جنوب بغداد، كما تسبب انفجار شاحنة يقودها انتحاري في مقتل ثمانية أشخاص السبت في سامراء شمال العاصمة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الملازم خليل الحسيني من الجيش العراقي، أن أربعة أشخاص قتلوا صباح اليوم خلال اشتباكات مسلحة بين قوات الأمن ومسلحين مجهولين في منطقة القرية العصرية وسط ناحية الإسكندرية جنوب بغداد.

وفي هجوم آخر قال مصدر في الشرطة العراقية إن شخصا قتل عندما أطلق مجهولون النار عليه في ناحية الهاشمية جنوب العاصمة.

اعتقالات للشرطة العراقية بوقت سابق في بعقوبة (رويترز-أرشيف)

من جهة أخرى قالت الشرطة العراقية اليوم الأحد إن ثمانية أشخاص قتلوا وأصيب أربعة آخرون السبت إثر انفجار شاحنة محملة بالوقود كان يقودها انتحاري في سامراء شمالي بغداد.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مصادر في الشرطة قولها إن الشاحنة انفجرت عقب إطلاق الشرطة الرصاص على الانتحاري الذي كان يستهدف مركزا للشرطة في سامراء.

حملة وسط بغداد
وقبل ذلك أعلنت وزارة الداخلية العراقية أنها قتلت نحو 48 مسلحا يشتبه في علاقتهم بتنظيم القاعدة، في حملة متواصلة منذ أربعة أيام في حي الفضل وسط بغداد.

وقال المتحدث باسم الخطة الأمنية في بغداد العميد قاسم الموسوي إن الجيش العراقي مدعوما من قبائل سنية ومدنيين مناهضين للقاعدة نجح في فرض حصار على المنطقة وقتل 48 مسلحا وأجبر آخرين على الفرار.

في السياق ذاته أعلنت القوات الأميركية أنها قتلت مسلحا واعتقلت 17 آخرين في عملية جرت السبت استهدفت عناصر تنظيم القاعدة في وسط وشمال العراق.

وأمس أيضا أعلن الجيش الأميركي أن اثنين من جنوده قتلا وجرح خمسة آخرون في هجوم بالقذائف استهدف معسكر كامب فكتوري القريب من بغداد.

وذكر بيان عسكري أميركي أن الجرحى نقلوا إلى مستشفى ميداني قريب لتلقي الإسعاف، وأن تحقيقا فتح لمعرفة ملابسات الهجوم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة