التحقيق مع عاطف عبيد بتهم فساد   
الثلاثاء 1432/7/28 هـ - الموافق 28/6/2011 م (آخر تحديث) الساعة 21:19 (مكة المكرمة)، 18:19 (غرينتش)

عاطف عبيد (يسار) تولى رئاسة الوزراء لمدة خمس سنوات خلال فترة حكم مبارك
(الجزيرة-أرشيف)

قررت هيئة النيابة الإدارية في مصر اليوم إحالة رئيس وزراء مصر الأسبق عاطف عبيد إلى التحقيق أمام النيابة العامة باتهامات بالفساد وإهدار المال العام.

وقال رئيس الهيئة تيمور كامل إن قرار الإحالة يتضمن أيضا وزير قطاع الأعمال الأسبق مختار خطاب.

وشغل عاطف عبيد منصب رئيس وزراء مصر في ولاية مثيرة للجدل امتدت من العام 1999 وحتى العام 2004.

وكانت النيابة العامة أصدرت قرارا في أبريل/نيسان الماضي بمنع عبيد من السفر خارج البلاد بعد أن كشفت التحقيقات تورطه في وقائع تتعلق "بتسهيل الاستيلاء على المال العام، والإضرار العمدي به والتربح للنفس وللغير".

يذكر أن عبيد أصدر خلال توليه رئاسة الوزراء عدة قرارات بخصخصة بعض الشركات الناجحة المملوكة للدولة، وقام ببيعها بأسعار متدنية.

وقالت هيئة النيابة الإدارية في بيان لها إنها طلبت من النيابة العامة مباشرة التحقيق معهما في شأن مسؤوليتهما عن بيع الشركة العربية للتجارة الخارجية بقيمة زهيدة تقل كثيرا عن قيمتها الحقيقية، الأمر الذي كان من شأنه الإضرار الجسيم بالمال العام.

وطلبت النيابة الإدارية من مجلس الوزراء اتخاذ إجراءات فسخ عقد بيع الشركة، وما يلزم من إجراءات كفيلة للمحافظة على أصول الشركة وحقوق العاملين فيها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة