قطر والعراق وإيران وكوريا في المربع الذهبي لقدم الآسياد   
الأحد 1427/11/19 هـ - الموافق 10/12/2006 م (آخر تحديث) الساعة 11:52 (مكة المكرمة)، 8:52 (غرينتش)

قطر ترجمت تفوقها في المباراة بثلاثة أهداف نظيفة (الجزيرة نت)

كريم حسين-الدوحة

أكملت منتخبات قطر والعراق وإيران وكوريا الجنوبية عقد المربع الذهبي لمسابقة كرة القدم في الدورة الآسيوية الخامسة عشرة "الدوحة 2006".

وستلعب قطر مع إيران والعراق مع كوريا الجنوبية في مباراتي الدور نصف النهائي يوم الثلاثاء القادم.

وجاء ترشح الفريق القطري بعد فوزه الكبير على نظيره التايلندي بثلاثة أهداف مقابل لا شيء في مباراة ربع النهائي التي جرت مساء اليوم على ملعب نادي الغرافة. وسجل اللاعب القطري وأفضل لاعب في آسيا هذا العام خلفان إبراهيم هدفين لفريقه، وأضاف اللاعب عبد الله كوني هدف الفوز الثالث.

بدأ الفريق التايلندي المباراة مهاجما وسنحت له ضربة ركنية في الدقيقة الأولى تصدى لها الحارس القطري محمد صقر، كما شن هجمة خطرة أخرى في الدقيقة الرابعة أحبطها صقر أيضا.

استعاد الفريق القطري بعد ذلك زمام المبادرة وشن عدة هجمات عن طريق الثنائي الخطير سباستيان سوريا وخلفان إبراهيم ومن ورائهما حسين ياسر.

ورد الفريق التايلندي بهجمة خطرة قادها اللاعب سوري سوفا في الدقيقة 13، إلا أن الدفاع القطري نجح في تشتيتها.

في الدقيقة 22 أضاع القطري مسعد علي الحمد فرصة سانحة للتهديف عندما تلقى كرة على طبق من ذهب داخل الجزاء التايلندي لكنه سددها نحو الحارس، تبعه عبد الله كوني برأسية حولها الحارس التايلندي إلى ركنية.

وأثمرت الهجمات القطرية تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 26 عندما سدد المهاجم سباستيان سوريا كرة قوية ردها الحارس التايلندي ليكملها خلفان إبراهيم في المرمى.

ولم يكن الفريق التايليندي صيدا سهلا في الدقائق المتبقية من الشوط الأول بل كان ندا قويا وشن العديد من الهجمات أخطرها تلك التي تلقى فيها أنون سانغيانوي كرة سهلة داخل الجزاء القطري فسددها بقوة لكن الحارس تمكن من إبعادها إلى ركنية.

بدأ الفريق القطري الشوط الثاني ضاغطا من أجل حسم النتيجة مبكرا وعدم اللجوء إلى وقت إضافي، وكان له ما أراد بعد أن أحرز خلفان إبراهيم هدفا ثانيا مستغلا كرة سددها حسين ياسر وارتدت من الحارس في الدقيقة 50، أعقبه بدقيقة واحدة عبد الله كوني بإحرازه الهدف الثالث.

دفع التايلنديون بعد ذلك بكل قواهم نحو المرمى القطري لتقليص الفارق، لكنهم اصطدموا بدفاع متماسك رد معظم هجماتهم، لتنتهي المباراة بثلاثية نظيفة لصالح الفريق القطري.


تأهل العراق
المنتخب الأوزبكي ودع البطولة بعد أن كان مرشحا لنيل الذهبية (الجزيرة نت)
وكان العراق قد تأهل لنصف النهائي أيضا بعد فوزه على نظيره الأوزبكستاني بهدفين مقابل هدف بعد التمديد في مباراة قوية ومتكافئة جرت على الملعب ذاته وشهدت أربع حالات طرد لكلا الفريقين.

نجح الفريق العراقي في إحراز هدف التقدم في الدقيقة العاشرة من المباراة عندما توغل المهاجم يونس محمود بالكرة من الجهة اليمنى ومررها لكرار جاسم الذي لم يتوان في تسديدها إلى المرمى.

فرض بعدها الأوزبكيون إيقاعهم على اللعب وشنوا العديد من الهجمات الخطرة على المرمى العراقي أخطرها تلك التي سدد فيها اللاعب مارات بكماييف كرة قوية من ضربة حرة شتتها الدفاع العراقي بعيدا عن المرمى.

واستمر الضغط الأوزبكي حتى تمكن اللاعب ألكسندر غينريخ من خطف كرة من المدافع العراقي محمد علي وتسديدها بذكاء على يمين الحارس العراقي محمد كاظم، ليرفع رصيده إلى خمسة أهداف في صدارة ترتيب الهدافين.

بدأ الفريق العراقي الشوط الثاني ضاغطا وسنحت للمهاجم يونس محمود فرصة خطرة في الدقيقة 49 لكنه سددها بيسراه جوار القائم الأيسر.

وفي الدقيقة 53 طرد الحكم الماليزي كيرشمان اللاعب العراقي كرار جاسم بتعمده ضرب المدافع الأوزبكي، ليسيطر بعدها الأوزبكيون على مجريات المباراة لكن دون أن يترجموا ذلك إلى أهداف، لتبقى النتيجة على حالها 1-1. وبينما كان الشوط الأول يشارف على نهايته طرد الحكم اللاعب الأوزبكي أسرور علي قولوف.

بكر الفريق العراقي بالتسجيل في الدقيقة الثالثة من الشوط الأول الإضافي عن طريق مهاجمه علي علوان الذي سدد كرة جميلة برأسه داخل المرمى الأوزبكي.

حاول الفريق الأوزبكي في الدقائق المتبقية تعديل النتيجة وشن عدة هجمات خطرة من دون جدوى ليتأهل العراق إلى نصف النهائي في مشاركته الأولى في الدورة بعد غياب 20 عاما.

تأهل إيران وكوريا
وفي مباراتي الدور ربع نهائي الأخرتين فازت إيران حاملة اللقب على الصين 8-7 بركلات الترجيح (الوقتان الأصلي والإضافي 2-2).

سجل للفريق الإيراني أراش برهاني في الدقيقة 39 وسيد جلال في الدقيقة 106، فيما سجل وفينغ جياو تينغ في الدقيقة 51 وزهو هايبين في الدقيقة 98 هدفي الصين.

وفي المباراة الأخرى فازت كوريا الجنوبية على جارتها الشمالية بثلاثة أهداف مقابل لا شيء سجلها كيم تشي وو في الدقيقة 31 ويوم كي هون في الدقيقة 34 وجونغ جو غوك في الدقيقة 57.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة