مصرع 13 شخصا في مواجهات غربي السودان   
الجمعة 1423/12/27 هـ - الموافق 28/2/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قتل 13 شخصا وأصيب 12 آخرون إثر اشتباكات بين المواطنين ومليشيات قوامها أكثر من مائتي مقاتل تستخدم الأسلحة الثقيلة بمنطقة أرتالة بدارفور في أقصى غربي السودان.

وقالت أنباء صحفية إن هذه الأحداث وقعت يوم الأربعاء الماضي في ذات اليوم الذي اختتم فيه ملتقى تشاوري لبحث نزع فتيل الأزمة الأمنية في ولايات دارفور الكبرى بعد أن تردى الوضع هناك جراء ظهور عصيان مسلح بمنطقة جبل مرة إلى جانب نهب مسلح ونزاعات قبلية.

وبينما اعترفت الحكومة بوجود ما أسمته بالفئة الخارجة على القانون في منطقة جبل مرة بعد فترة من التعتيم على الأحداث، نفى الفريق إبراهيم سليمان المسؤول عن الأمن في المنطقة ما تردد من أنباء عن تمكن المليشيات من الاستيلاء على بلدية قولو بجبل مرة وإنزالها علم السودان ورفع علم خاص بها مكانه.

وأكد سليمان في تصريح لوكالة السودان للأنباء أمس أن القوات المسلحة تسيطر سيطرة كاملة على بلدية قولو، لكنه اعترف بوقوع الشرطة في كمين نصبته المليشيات أثناء قيامها بتعقب مسلحين قاموا الأسبوع الماضي بالهجوم على قرية تارني بشمالي دارفور ونهبوا أربع قطع سلاح من مركز الشرطة، مما أسفر عن مقتل وجرح عدد من رجال الشرطة لم يحدد عددهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة