الباسيج يشتبكون مع المتظاهرين في جامعة طهران   
السبت 1424/4/15 هـ - الموافق 14/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات أمن إيرانية في محيط جامعة طهران (رويترز)

قال شهود عيان إن دوي إطلاق النار سمع الليلة الماضية في العاصمة الإيرانية طهران حيث يشتبك المئات من رجال المليشيات المعروفة باسم الباسيج مع متظاهرين ضد سيطرة المؤسسات الدينية على البلاد.

وأشارت المصادر من موقع الاشتباك في محيط المدينة الجامعية في طهران إلى أن غالبية رجال المليشيات كانوا مسلحين بالعصي والهراوات في حين حمل بعضهم بنادق الكلاشينكوف خلال هجومهم على المتظاهرين.

وقفز رجال المليشيات من شاحنات ومن على دراجات نارية لمهاجمة بضع عشرات من الشبان يحتجون في شارع جانبي ليس بعيدا عن نزل الطلبة بجامعة طهران الذي كان بؤرة الاحتجاجات خلال الليالي الأربع الماضية.

وترددت أنباء بأن رجال المليشيات الإسلامية نجحوا في طرد مئات المتظاهرين الذين تجمعوا مجددا حول المدينة الجامعية. وكان المتظاهرون يلقون الحجارة ويرددون هتافات ضد مرشد الجمهورية الإسلامية علي خامنئي الذي ألقى باللوم على الولايات المتحدة في إثارة القلاقل بالبلاد.

وقد شددت قوات الأمن الإيرانية إجراءاتها في العاصمة طهران حيث انتشرت قوات مكافحة الشغب بكثافة وسدت الطرقات لمنع السيارات من الاقتراب من المدينة الجامعية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة