حملة اعتقالات واسعة بدلتا النيجر لوقف الاختطافات   
الأحد 1427/7/25 هـ - الموافق 20/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:12 (مكة المكرمة)، 21:12 (غرينتش)
صورة لتسعة من عمال النفط اختطفوا في فبراير/شباط الماضي (رويترز-أرشيف)

اعتقل الأمن النيجيري 100 شخص بمنطقة دلتا النيجر في محاولة لوقف عمليات الاختطاف التي تطال عمال النفط الأجانب وتقلص بسببها الإنتاج النفطي بمقدار الربع على الأقل منذ أبريل/نيسان الماضي.
 
وداهمت قوات من الجيش منازل في مدينة بورت هاركورت التي يحمل ميناؤها الاسم نفسه. وقال سكان إنهم سمعوا إطلاقا للنار, كما نصبت حواجز تفتيش من حولها.
 
أمر رئاسي
وجاءت الحملة بأمر مباشر من الرئيس أولوسيغون أوباسانجو لوقف عمليات الاختطاف التي طالت منذ مطلع العام 40 موظفا أجنبيا, 15 منهم خلال الأسبوعين الماضيين وقد أطلق سراح 10 منهم وما زال مصير الخمسة مجهولا.
 
وكان آخر من أطلق سراحهم موظف ألماني اسمه غيدو شيفارت اختطف قبل أسبوعين من ملهى ليلي ببورت هاركورت.
 
وتنسب أغلب الاختطافات لحركة تحرير دلتا النيجر التي تطالب باستفادة المنطقة بشكل أكبر من النفط الذي تضخه, لكن السلطات تشتبه أيضا في عصابات تسعى للحصول على فدية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة