بداية مخيبة لبرشلونة وريال مدريد بالدوري الإسباني   
الاثنين 1429/9/2 هـ - الموافق 1/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:13 (مكة المكرمة)، 12:13 (غرينتش)

لاعب ريال مدريد بيبي يعبر عن غضبه أثناء مباراة فريقه ضد ديبورتيفو (الفرنسية)

شهد الموسم الجديد من الدوري الإسباني لكرة القدم بداية مخيبة للآمال لكل من فريقي ريال مدريد حامل اللقب وبرشلونة حيث خسر الأول أمام ديبورتيفو لاكورونا 1-2 والثاني أمام نومانسيا الصاعد حديثا لدوري الدرجة الأولى صفر-1, ضمن المرحلة الأولى من البطولة.

في المباراة الأولى فشل ريال مدريد في فك عقدة ملعب رازيور وتحقيق فوز أول على ديبورتيفو يتوق إليه منذ 17 عاما وتحديدا منذ 1992.

والهزيمة هي السادسة لريال مدريد على التوالي على هذا الملعب معقل فريق ديبورتيفو لاكورونا.

وبدأ ديبورتيفو المباراة بشكل جيد وكاد أن يتقدم بعد دقيقتين فقط لكن ميستا مهاجم فالنسيا السابق سدد كرة اصطدمت بالقائم, إلى أن تمكن صانع الألعاب المكسيكي أندريس جواردادو من إحراز هدف التقدم (27) وتلاه ألبرتو لوبيز وسجل هدف الفوز (53). أما هدف ريال مدريد الوحيد فسجله الهولندي رود فان نيستلروي.

المباراة الثانية
سجل ماريو مارتينيز هدف الفوز لنومانسيا على ضيفه الكاتالوني في الدقيقة 13, وجعل نومانسيا بداية برشلونة حرجة خصوصا بعد أن غير طاقمه التدريبي بتعيين الدولي السابق خوسيب غوارديولا على رأس الكادر الفني بدلا من الهولندي فرانك رايكارد.

وسيطر برشلونة على المجريات وسنحت له فرص كثيرة لم تستثمر خصوصا من جانب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي حاول سد الفراغ الذي تركه في وسط الميدان رحيل البرازيلي رونالدينيو والبرتغالي ديكو.

والجدير بالذكر أنها المرة الأولى منذ 30 عاما التي يخسر فيها برشلونة وريال مدريد في المرحلة الأولى من الدوري الإسباني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة