باكستان تعتقل ثمانية من كبار قادة طالبان   
الثلاثاء 1426/6/13 هـ - الموافق 19/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:02 (مكة المكرمة)، 13:02 (غرينتش)

باكستان نشرت عشرات الآلاف من جنودها لملاحقة فلول القاعدة وطالبان (رويترز-أرشيف)

اعتقلت المخابرات الباكستانية ثمانية من كبار قياديي حركة طالبان الأفغانية بينهم نائب لزعيم الحركة الملا محمد عمر.

ونقل مراسل الجزيرة عن مصادر أمنية باكستانية قولها إن بين المعتقلين حاكم ولاية ننغرهار السابق المولوي عبد الكبير، والملا عبد القدير ممثل طالبان السابق في مدينة بيشاور الباكستانية.

ولم تشر المصادر الأمنية إلى أسماء المعتقلين الآخرين لكنها أوضحت وجود قيادات وصفتها بالمهمة لحركة طالبان يتم استجوابها في باكستان، دون ذكر تفاصيل إضافية.

وجرت عمليات الاعتقال اليوم الاثنين في حملة دهم نفذتها عناصر الاستخبارات الباكستانية لعدد من المنازل في الإقليم الشمالي الغربي (سرحد) وعاصمته بيشاور دون أن تحدد مواقع تلك المنازل.

ويأتي الإعلان عن اعتقال قيادات في حركة طالبان بعد يوم من إعلان الجيش الباكستاني أنه قتل 17 من المقاتلين الأجانب في اشتباكات قرب مدينة ميرانشاه كبرى مدن منطقة وزيرستان الواقعة شمال غرب باكستان قرب الحدود مع أفغانستان.
 
كما جاء الإعلان قبل ساعات من وصول قائد القيادة الوسطى الأميركية الجنرال جون أبي زيد إلى إسلام آباد الثلاثاء.

وفي تطور متصل أعلن المتحدث باسم الخارجية الباكستانية أن رئيس الوزراء شوكت عزيز سيقوم بزيارة إلى أفغانستان الأسبوع المقبل لإجراء محادثات مع الرئيس الأفغاني حامد كرزاي تتعلق بالأمن ومكافحة ما يسمى الإرهاب وتعزيز العلاقات الاقتصادية.

تجدر الإشارة إلى أن باكستان تنشر أكثر من 70 ألف جندي على حدودها مع أفغانستان لملاحقة فلول تنظيم القاعدة وحركة طالبان. وقد اعتقلت السلطات الباكستانية منذ سقوط نظام طالبان نهاية عام 2001 وحتى الآن أكثر من 700 من العناصر المشتبه في انتمائها للقاعدة وطالبان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة