لجنة ثلاثية فلسطينية لإطلاق عملية الإصلاح   
الأحد 19/8/1425 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:22 (مكة المكرمة)، 20:22 (غرينتش)

تشييع جثمان الشهيد السواركة في قطاع غزة (الفرنسية)

قررت الحكومة الفلسطينية تشكيل لجنة ثلاثية لتحديد آليات إطلاق عملية الإصلاح الفلسطيني في ضوء المطالب المتزايدة على هذا الصعيد داخليا وخارجيا.

وأعلن رئيس الوزراء الفلسطيني أحمد قريع في ختام جلسة لمجلس الوزراء بحضور الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات ناقشت هذا الملف أن هذه اللجنة ستشكل من رئاسة السلطة الفلسطينية ورئاسة الوزراء والمجلس التشريعي.

واستعرض المجلس كذلك الملفات التي سيتناولها قريع خلال زيارته المرتقبة لمصر التي يتوقع أن يناقش خلالها مع المسؤولين المصريين الانسحاب الإسرائيلي الأحادي الجانب من قطاع غزة، كما يمكن أن يبحث كذلك مسألة وقف إطلاق النار من قبل الفصائل الفلسطينية.

ورغم عدم تحديد برنامج الزيارة بدقة, يتوقع أن يلتقي قريع مدير المخابرات المصرية اللواء عمر سليمان المكلف من قبل الرئيس المصري حسني مبارك بالإشراف على ملف الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وفي السياق توقعت مصادر صحفية فلسطينية أن يصل سليمان إلى الأراضي الفلسطينية الأربعاء المقبل للالتقاء بعرفات لوضعه في صورة الاتصالات التي أجرتها مصر مع الأطراف الدولية بخصوص خطة شارون.

يذكر أن مصر تسعى إلى عقد حوار فلسطيني لمناقشة الالتزامات المترتبة على الانسحاب الإسرائيلي المحتمل وعلى الأخص وقف إطلاق النار وترتيبات إدارة قطاع غزة بعد الانسحاب.

الحكومة الفلسطينية شكلت لجنة بمشاركة الرئاسة للإصلاحات (الفرنسية)
تنفيذ الانسحاب

وفي هذا الإطار أعلنت الإذاعة العسكرية الإسرائيلية أن الحكومة الأمنية الإسرائيلية ستعقد الاثنين اجتماعها الأول برئاسة رئيس الحكومة أرييل شارون لمناقشة خطة الانسحاب من قطاع غزة.

وسيتناول الاجتماع – حسب الإذاعة - عملية إجلاء نحو ثمانية آلاف مستوطن من مستوطنات غزة الـ21 وتحديد الجهة الأمنية التي ستشرف عليها الجيش أم الشرطة.

وأعلن وزير الدفاع شاؤول موفاز في كلمة ألقاها أمام أعضاء لجنة الشؤون الخارجية والدفاع في الكنيست أن "الجيش سيكون مسؤولا عن تطبيق خطة الفصل بينما ستقوم الشرطة مع حرس الحدود بتنفيذ الإجلاء بناء على أوامر من الجيش"، موضحا أن الجيش سيضمن أمن المنطقة عبر الإحاطة بالمستوطنات خلال مرحلة الانسحاب كلها.

استشهاد فلسطيني
وعلى الصعيد الميداني استشهد ناشط فلسطيني صباح اليوم برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي قرب معبر المنطار بين قطاع غزة وإسرائيل.

وأعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في بيان أن الشهيد سلامة عيد السواركة (24 عاما) كان يحاول مهاجمة كيبوتز ناحال عوز قرب حدود غزة إحياء للذكرى الثالثة لاغتيال إسرائيل زعيم الجبهة أبو علي مصطفى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة